نجح فريق العين في الحفاظ على صدارته لجدول الترتيب، بعد أن اكتسح فريق عجمان بسباعية نظيفة في الجولة الخامسة عشرة من دوري الخليج العربي، لكن الوصيف فريق الوحدة قريب من الزعيم بفارق نقطتين، يلاحق هذين الفريقين الإمبراطور الوصلاوي، العين 35 نقطة، الوحدة 33 نقطة، الوصل 31 نقطة.
هذا التقارب يشعل المنافسة على اللقب ويرفع مستوى الضغوط على الفرق وإداراتها وأجهزتها الفنية واللاعبين، الدور الأساسي للحصول على اللقب يلعبه الفريق نفسه، لكن هناك أدواراً جوهرية أيضاً تلعبها الفرق الأخرى، حيث يمكن لفريق في آخر الجدول تخريب حسابات المتصدرين.
الجولة الثامنة عشرة التي تجرى في الأول من الشهر المقبل، تجمع الزعيم ووصيفه العنابي في مباراة ينتظرها عشاق الكرة الإماراتية، نتيجة هذه المباراة سيكون لها تأثير كبير في الفريقين، لكنها لا تمنح اللقب لأحد الطرفين.
الجزيرة سيلاقي الفرق الثلاثة، وإذا استعاد عافيته فإنه يمكن أن يعيد ترتيب الجدول، أما شباب الأهلي دبي فإنه سيواجه الوحدة والوصل، وهذا الفريق حتى وإن مرض يبقى يمتلك علامات القوة والقدرة على تحقيق الفوز.
كل مباراة في الجولات السبع تعد بطولة، والفريق الذي لا يستعد جيداً فنياً وبدنياً وذهنياً، ربما لا يبلغ الهدف ويضيع في المحطة الأخيرة.
جولات تحتاج الكثير من العمل والتحضير والفطنة.

*نقلاً عن الرؤية الإماراتية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.