أقر مسؤولو الاتحادات الخليجية لكرة القدم يوم الأربعاء اقامة خليجي 23 التي تستضيفها قطر في نهاية العام الحالي بنظام المجموعتين حتى لو غابت الكويت بسبب إيقافها دوليا.

واجتمع رؤساء الاتحادات الخليجية برئاسة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحادين القطري والخليجي لكرة القدم في المنامة حيث تم أيضا اعتماد الموعد النهائي للبطولة في الفترة من 22 ديسمبر إلى 5 يناير، على أن تسحب القرعة في سبتمبر القادم.

وقال الاتحاد القطري لكرة القدم في موقعه على الانترنت إن في حالة غياب الكويت، صاحبة الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بكأس الخليج بحصولها على عشرة ألقاب، ستضم واحدة من المجموعتين ثلاثة فرق فقط والأخرى أربعة.

وما زال إيقاف الكويت من جانب الاتحاد الدولي (الفيفا) ساريا منذ أكتوبر 2015 بسبب التدخل الحكومي في شؤون كرة
القدم.