استأثر منتخب قطر المشارك في بطولة الخليج باهتمام أنصار كرة القدم العربية، كونه يضم ستة عشر لاعباً ينتمون إلى جنسيات مختلفة.

قائمة قطر التي تشارك حالياً في كأس الخليج 23 تضم لاعبين ينتمون إلى عشرة بلدان، بعد استبعاد مجموعة أخرى تنتمي إلى ثلاثة بلدان. وأثار أمر المنتخب القطري التساؤلات في الشارع العربي بشأن استبعاد اللاعبين المحليين واستبدالهم بلاعبين من مختلف البلدان.

ففي القاهرة يرى الشارع الرياضي أن الاستعانة بلاعبين أجانب حالة تتفرد بها قطر، بينما في العاصمة الأردنية عمان تتباين الآراء ما بين تأييد الاستعانة بالأجانب ورفض تام للفكرة، أما الجماهير الرياضية في الرباط فشبه أجمعت على أن شبان الوطن الأحق بالدفاع عن سمعة بلادهم.

ولم تلفت البطولة الخليجية أنظار العرب، بقدر اهتمامهم بجيش المجنسين الذين جاءت بهم قطر إلى البطولة على حساب حق شبانها في الدفاع عن سمعة بلادهم.