ربما يشارك لوكاس مورا للمرة الأولى مع فريقه الجديد توتنهام هوتسبير عندما يواجه جاره اللندني أرسنال في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت رغم أن المدرب ماوريسيو بوكيتينو يقول إنه ستعين عليه اتخاذ قرارات صعبة قبل الاستقرار على التشكيلة التي ستخوض قمة شمال لندن.

وبعد اعتماده على نفس التشكيلة الأساسية في الفوز 2-0 على مانشستر يونايتد والتعادل 2-2 مع ليفربول أدخل بوكيتينو 10 تغييرات ليتأهل فريقه للدور الخامس في كأس الاتحاد الإنجليزي.

ويتوقع أن يواصل المدرب الأرجنتيني إجراء تغييرات في المواجهة مع أرسنال فريق المركز السادس ما قد يعني حصول البرازيلي مورا على فرصة للظهور الأول بعد انضمامه في يناير الماضي قادما من باريس سان جيرمان الفرنسي.

وقال بوكيتينو: أعتقد أنه سيكون جاهزا للمشاركة في مباراة السبت. إنه يسير بصورة طيبة ويتدرب بكل جدية وأعتقد أنه لابد لنا من تقييم حالته وأتمنى أن يكون في حالة جيدة بعد أخر تدريب حتى يتسنى لنا في وضعه في الحسبان.

وعاد إلى توتنهام أيضا المدافع البلجيكي توبي الدرفيريلد بعد تعافيه من إصابة في عضلات الفخذ الخلفية ومشاركته في 90 دقيقة أمام نيوبورت.

كما عاد المدافع داني روز ولاعب الوسط هاري وينكس إلى سابق لياقتهما ما يعزز خيارات المدرب الأرجنتيني الذي قال عن ذلك: هذا أمر إيجابي لكن الاختيار سيكون صعبا لأنه لا يمكننا إشراك أكثر من 11 لاعبا ووضع أكثر من سبعة لاعبين في قائمة البدلاء.