بث موقع إحدى القنوات "اليوتيوبية" فيديو نوعه نادر وغريب، تظهر فيه "منشآت" بناء هندسي على أديم القمر، أثناء هبوط إحدى مركبات برنامج Apollo الأميركي على سطحه، وأثار بعرضه جدلا وصل صداه إلى "العربية.نت" وعدد من وسائل الإعلام الدولية، فعرضته بدورها في مواقعها أمس السبت، منها صحيفة "ديلي ستار" البريطانية، مرفقا باستغرابها مما ظهر فيه من شكل هندسي، شبيه بحرف L اللاتيني بوضوح.

انفصلت المركبة عن ثانية صورت هبوطها في 1969 بأول انسان على سطح القمر

ولم يذكر موقع قناة UFOmania المهتم بغرائب الفضاء، شيئا عن مصدر الفيديو، ولا عن أي مركبة ظهرت معها المنشآت أثناء هبوطها على سطح الجرم الأقرب في الفضاء من الأرض، باعتبار أن 6 مركبات هبطت عليه، أولها "أبوللو 11" في 1969 وآخرها "أبوللو 17" بعدها بخمسة أعوام، وفقا للوارد في موقع وكالة NASA عن برنامجها الذي تعد للاحتفال في 2019 بمرور 50 سنة على هبوط أول إنسان على سطح القمر.

وفي الفيديو مشكلة واضحة

الا أن الموقع، شرح بأن ما يظهر في الفيديو قد يكون بقايا مستعمرة أقامتها على القمر حضارة كونية من خارج الأرض، وهي "منشآت" تبدو كبيرة ومنسقة البناء، طبقا لما نراه في الفيديو الذي تعرضه "العربية.نت" أدناه، ونقلته عن القناة التي ذكرت بأن وضوح ذلك البناء يزيل أي شك في كونه أي شيء آخر، كانعكاسات ضوئية أو نوع من السراب الذي يتطلب وجود طبقة من الهواء، وهو المعدوم في القمر.

ومن يتأمل في الشريط، سيلاحظ مشكلة تقنية صعبة التفسير، هي خلو تلك "المباني" من ظلالها على الأديم القمري، والناتجة عن انعكاس أشعة الشمس التي جعلت ظلال الصخور والتلال والمنعرجات تبدو واضحة للعيان، مع أن بعضها أصغر حجما بكثير من "البناء" الهندسي نفسه. كما أنها بلون سطح القمر تماما.