تدور أحداث الفيلم الإماراتي "عاشق عموري"، الذي يرى النور خلال الأيام المقبلة، حول تعلّق طفل بشخصية نجم كرة القدم الإماراتية "عمّوري".

ويتابع الفيلم سعي الطفل للتغلب على العديد من التحديات في سبيل تحقيق حلمه في أن يصبح لاعباً محترفاً.

وصورت مشاهد العمل في جميع أنحاء الإمارات. وكان أغلب تصويرها خارجيا، الأمر الذي يعتبر صعباً سينمائياً، لكنه يستحق التعب والعناء، وفق صناعه.

من جهته، أكد المخرج عامر المري أن العمل سيلقى النجاح المأمول كونه أول فيلم رياضي خليجي يبصر النور مع انتعاش سوق الأفلام التجارية التي تشهده الإمارات حالياً.

كما أشار المري إلى أن فكرة الفيلم فريدة من نوعها، ما سيشكل عامل جذب رئيسيا لجمهور المراهقين والشباب عشاق الساحرة المستديرة.