"إنسيراتيد"، فيلم بلجيكي حصد جوائز عدة في مهرجانات أوروبية، وقد أشاد النقاد بمخرج العمل، وقالوا إنه عالج #الأزمة _السورية بحياد، ومن زاوية إنسانية اجتماعية.

ويسلط #الفيلم الضوء على عائلة سورية تبقى حبيسة منزلها الدمشقي، خوفاً من الخروج أو الهروب إلى مصير مجهول مع بداية الحرب التي اشتعلت في #سوريا قبل نحو 7 أعوام.

بطولة الفيلم للفنانة الفلسطينية هيام عباس، واللبنانية ديامان بو عبود، التي استفادت بلا شك من معايشتها الحرب الأهلية اللبنانية في تجسيد الدور الذي أسنده إليها المخرج البلجيكي فيليب فان لييوف.

من جهتهم، يأمل صناع السينما العالميون حشد مزيد من الدعم للأزمة السورية، حيث تجاوز عدد اللاجئين السوريين 5 ملايين، حسب تقارير #الأمم_المتحدة.