الثلاثاء 14 جمادى الأولى 1434هـ - 26 مارس2013م
F C www.weather.com
c°
.
.
تفاصيل | تغيير المدينة
الرطوبة .
الرؤية .
الضغط الجوي .
حالة الضغط .
سرعة الرياح .
اتجاه الرياح .
شروق الشمس .
غروب الشمس .
اليوم
العليا °. الدنيا °.
غداً
العليا °. الدنيا °.
www.weather.com
يرجى كتابة اسم المدينة التي تود الحصول على بيانات حالة الطقس الخاصة بها باللغة الإنكليزية
آخر تحديث: الإثنين 24 ذو القعدة 1431هـ - 01 نوفمبر 2010م KSA 16:31 - GMT 13:31

انتقد اعتزال الفن والرقابة: عمرو خالد يثير غضب الفنانات التائبات

الثلاثاء 21 شعبان 1425هـ - 05 أكتوبر 2004م
عمرو خالد الداعية الأكثر إثارة للجدل (أرشيف)
عمرو خالد الداعية الأكثر إثارة للجدل (أرشيف)
دبي – العربية.نت

أثارت بعض الآراء التي طرحها الداعية الإسلامي الشهير عمرو خالد حول الفنانات التائبات والمعتزلات الكثير من الجدل في أوساط بعض هؤلاء الفنانات في مصر، واللاتي أبدين انزعاجهن واحتجاجهن على هذه التصريحات. وانتقدت كل من الفنانة المعتزلة سهير البابلي وهناء ثروت، والمطربتان المعتزلتان ياسمين الخيام و سوزان عطية تصريحات الداعية المصري.

وكان عمرو خالد قد قال في برنامجه التلفزيوني "صناع الحياة" بأنه يعترض على مصطلح الفنانات التائبات لأن التوبة -حسب تعبيره- أمر يجب أن يكون بينهم وبين ربهم، كما اعترض على اعتزالهن الفن، لأنه حسب تعبيره، لا نصدق أن نجد من يفهم رسالة الفن الحضارية (حسب ما يصفها)، ثم يعتزله، وعبر عمرو خالد في محاضرته عن تفهمه لـ"الضغوط الشديدة" التي يتعرض لها هؤلاء الفنانين، والتي تضطرهم للاعتزال، ولكن هذا حسب ما قال، لا يبرر اعتزالهم لأن الصبر على هذه الضغوط له أجره وثوابه الكبير، وجاءت هذه الآراء ضمن محاضرة ركز فيها الداعية الذائع الصيت على رسالة الفنانين، ووجه من خلالها دعوة لـ "شباب الفنانين" بحمل رسالة النهضة الاسلامية من خلال الابداع وعدم التقليد والاهتمام بقضايا الأمة وقيمها، وهو ما يرى أن الفنانات التائبات أولى به وهن الذين فهموا حسب قوله، "رسالة الفن الصحيحة".
وأثارت تصريحات عمرو خالد هذه احتجاج عدد من الفنانات المعتزلات، حيث قالت الفنانة المعتزلة هناء ثروت زوجة الفنان المعتزل محمد العربي إنه لو صح ما نسب لعمرو خالد من كلام، فإن ذلك بحسب تعبيرها يثير لغطا في أوساط الشارع المسلم ويمثل زوبعة في أذهان "الأخوات الفاضلات" اللواتي وجدن في الابتعاد عن الأضواء والنجومية راحة وهدوء نفسيا لا يقارن بأموال الدنيا. وأوضحت هناء ثروت أنه ينبغي حض الممثلات خاصة والمتبرجات عامة بالبحث عن طريق الله المستقيم واقتفاء أثره.
من جهتها رأت المطربة المعتزلة ياسمين الخيام أن محاولة إعادة المعتزلات للأضواء لا طائل من ورائها ولن تفيد في شيء، وأكدت أن الاعتزال يدخل ضمن مجال الحرية للجميع كما أن العمل حرية ولكل امرأة أن تختار وفق ما يمليه عليه عقلها وقلبها في آن واحد. وقد أبدت المطربة المعتزلة سوزان عطية اعتراضها علي تصريحات عمرو خالد وذكرت أنها لم تفهم ما ذكر بشأن اعتراضه على لقب فنانة معتزلة، وتساءلت لمصلحة من محاولة البعض التشكيك في صحة اعتزال الفن. ووصفت سوزان الحجاب بأنه يمثل معني نبيلا في حياة المرأة ينبغي عليها أن تحافظ عليه وألا تلقي بالاً لأي مشكك في قيمة النقاب أو الحجاب.
وقد أيدت نادية رأفت إحدى الداعيات وجهات النظر السابقة وذكرت لصحيفة "القدس العربي" أن وجود المرأة داخل الوسط الفني وظهورها عبر أعمال ينتشر بها العري والرذيلة والفساد مسألة محرمة شرعاً. وأضافت رأفت أنه ينبغي علي رجال الدين أن يهتموا بإغراء الناس بالحلال كي يتقربوا إلي الله عز وجل، ووصفت تصريحات عمرو خالد بشأن اعتزال الفن وعدم عقلانية من تلجأ إليه بأنه كلام جانبه الصواب ولا يليق أن يخرج عن داعية شاب نال شهرة واسعة.
كما انتقدت الفنانة المعتزلة سهير البابلي عودة الآراء التي يطالب أصحابها الفتيات والنساء بالخروج سافرات والتخلص من الحجاب بزعم أنه أداة للتأخر وليس للتقدم. وقالت إن هذا الكلام لا يقدم الأمم وشككت في الفتوى المنسـوبة لعمرو خالد بشأن عدم ترحيبه باعتزال الفـنانات، وأكدت على أن كل أحاديثه المنتشرة في الفضائيات تؤكد أنه ضــد عمل المرأة بالفن.
وكانت "العربية.نت" قد اتصلت بالداعية عمرو خالد في مقر إقامته الحالي في لندن ونقلت له احتجاج الفنانات المعتزلات على آرائه، إلا أنه طالب من يعلق عليها بالاستماع للنص الكامل للمحاضرة قبل الحكم على آرائه مشيرا الى ان النص الصوتي للمحاضرة موجود على موقعه على الانترنت. ولعل عمرو خالد يشير في هذا الصدد إلى أن العديد من ردود الفعل التي تناولت آرائه هذه لم تفهم ما يدعو إليه، وخاصة أنه لم يتناول قضية الحجاب.
يجدر بالذكر أن عمرو خالد قد عارض في المحاضرة نفسها مبدأ الرقابة، وقال بأن الرقابة أمر مستحدث لأسباب سياسية وأمنية، طالبا بأن يترك للجميع كل وسائل التعبير عن آرائهم دون أي نوع من الرقابة أو "المصادرة" ومؤكدا أن الحجة الأقوى ستفوز، وبعد بيان الحجة على الناس يصبح لهم الحق باتخاذ ما يريدون على مسؤوليتهم "فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر". واستدل عمرو خالد على رأيه هذا والذي يعتبر رأيا غير معتاد على الإطلاق في الأوساط الإسلامية والدينية بالآية القرآنية الكريمة "فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض".