الخميس 09 جمادى الأولى 1434هـ - 21 مارس2013م
F C www.weather.com
c°
.
.
تفاصيل | تغيير المدينة
الرطوبة .
الرؤية .
الضغط الجوي .
حالة الضغط .
سرعة الرياح .
اتجاه الرياح .
شروق الشمس .
غروب الشمس .
اليوم
العليا °. الدنيا °.
غداً
العليا °. الدنيا °.
www.weather.com
يرجى كتابة اسم المدينة التي تود الحصول على بيانات حالة الطقس الخاصة بها باللغة الإنكليزية
آخر تحديث: الجمعة 22 رجب 1432هـ - 24 يونيو 2011م KSA 16:59 - GMT 13:59

"مستقبل مكة" يمنح فرصاً للمستثمرين للمشاركة في مشاريع التطوير بالمملكة

سلّط الضوء على تعزيز البنى التحتية لاستيعاب العدد المتزايد من الحجاج

الجمعة 22 رجب 1432هـ - 24 يونيو 2011م
دبي – العربية.نت

أكد المشاركون في معرض ومؤتمر "مستقبل مكة 2011" وجود فرص واعدة للمستثمرين المحليين والدوليين في خطة تطوير مكة المكرمة.

وكان المعرض قد اختتم أعماله بعد مشاركة آلاف الزوار والعارضين في فعالياته التي سلطت الضوء على مشاريع الاستثمار العامة والخاصة في منطقة مكة المكرمة.

وقال نائب رئيس اللجنة الوطنية العقارية بمجلس الغرف السعودية محمد الأمير: "لقد شهدنا زيادة في حجم الأنشطة الإنمائية في مجالات رئيسية في جميع أنحاء المنطقة. ومع تزايد اعتماد أحدث التكنولوجيات وأفضل الممارسات، نتوقع أن تمضي مشاريع التطوير على نحو سلس خلال السنوات القادمة".

ورأى أن هذه الفترة الانتقالية هامة للغاية والمعارض التجارية المخصصة مثل "مستقبل مكة" ستوفر بالتأكيد منصة ممتازة لتحديد فرص الأعمال الجديدة وتوليد أفكار رائدة تستكمل استراتيجية وخطط الحكومة للتطوير".

استجابة مشجّعة

وكشف منظمو الحدث عن أنه تم مناقشة العديد من المشاريع البارزة، حيث قال مدير مجموعة "آي. أي. أر الشرق الأوسط" ديب مرواها إن "هذه الاستجابة المشجعة من قبل كل من الشركات المشاركة في المعرض والزوار تؤكد نجاح جهودنا في جعل "مستقبل مكة" من أبرز الفعاليات الداعمة لخطة تطوير مكة والتي تعنى بتحقيق التواصل بين الشركات والمؤسسات".

وأضاف أن العديد من الشركات المشاركة في المعرض تستمر بالتزامها الطويل الأمد تجاه هذا الحدث، ما يظهر مدى أهمية "مستقبل مكة" في توفير الاستراتيجيات التسويقية لأبرز المطورين والمقاولين وكبرى الشركات التي تسعى إلى ترسيخ مكانتها في السوق السعودية. وعقب نجاح فعاليات المعرض لهذا العام، نحن نعتزم الآن تقديم حدث تجاري أكبر وأشمل في العام المقبل".

وقال رئيس مجموعة "إيلاف" زياد بن محفوظ "إن مكة المكرمة ستشهد تحولاً كبيراً يعود بالفائدة في نهاية المطاف على الحجاج، بينما يساهم في خلق المزيد من الفرص لدفع عجلة النمو الإقتصادي والاجتماعي لمكة".

مبادرات التطوير

من جانبه، أشار مدير عام "فندق وأبراج مكة هيلتون" إبراهيم الفطي إلى أن "هناك تحدياً مستمراً لكل من القطاعين العام والخاص، يتمثل في مواصلتهم تعزيز البنى التحتية لاستيعاب العدد المتزايد من الحجاج والقادمين لأغراض السياحة الدينية. وبلا شك يوفر "مستقبل مكة" المنصة المثالية لدعم مبادرات التطوير في المنطقة وخلق المزيد من الوعي حول الفرص الكبيرة التي برزت على الساحة. يسرنا ان نكون جزءاً من الحدث ونتشارك خبرتنا وأفكارنا، وبالأخص فيما يتعلق بالارتقاء بمعايير الجودة في قطاع الضيافة في المملكة".

واعتبر المدير الإداري لشركة أنظمة الطاقة الشمسية الوطنية عبدالهادي المريح أنه "مع ارتفاع عدد المشاريع التنموية قيد التنفيذ حالياً في المنطقة، أصبح من الضروري تعزيز التواصل بين الحكومة والقطاع الخاص على نحو استراتيجي. ومما لا شك فيه، يعد "مستقبل مكة" من أهم الفعاليات لتحقيق هذا التواصل، إذ يتيح المجال لكبار المعنيين بالبرامج التنموية في المنطقة إلى التفاعل معاً والبحث في التحديات والفرص الأخيرة بما يتماشى مع البرامج التنموية القائمة في مكة المكرمة".

وأضاف أنه نظراً لاستهلاك الطاقة المتوقع تضاعفه خلال 10 سنوات من 43 إلى 71 غيغاوات، على أن يصل إلى 120 غيغاوات خلال 20 عاماً، نواجه اليوم مرحلة حرجة تفرض علينا تحديد أكثر التقنيات والموارد المناسبة لتلبية الطلب المتزايد على الطاقة. وبالتالي يعد "مستقبل مكة" واجهة ممتازة تمكّن الموردين الرائدين عالمياً في مجال توفير التقنيات ومعدات الطاقة عرض أفضل حلولهم المتوفرة في السعودية.