الثلاثاء 07 جمادى الأولى 1434هـ - 19 مارس2013م
F C www.weather.com
c°
.
.
تفاصيل | تغيير المدينة
الرطوبة .
الرؤية .
الضغط الجوي .
حالة الضغط .
سرعة الرياح .
اتجاه الرياح .
شروق الشمس .
غروب الشمس .
اليوم
العليا °. الدنيا °.
غداً
العليا °. الدنيا °.
www.weather.com
يرجى كتابة اسم المدينة التي تود الحصول على بيانات حالة الطقس الخاصة بها باللغة الإنكليزية
آخر تحديث: الأربعاء 11 شوال 1433هـ - 29 أغسطس 2012م KSA 17:33 - GMT 14:33

الشاطر: مشروع النهضة مجرد مقترح سيتم الحوار بشأنه

أكد أن الجماعة لا تملك تصوراً نهائياً وأنه سيتبلور بعد عرضه على القوى السياسية

الأربعاء 11 شوال 1433هـ - 29 أغسطس 2012م
دبي - العربية

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي بكثافة، الأربعاء، مقطع فيديو للمهندس خيرت الشاطر، النائب الأول للمرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين في مصر، يؤكد فيه لنشطاء أن الجماعة لا تملك تصوراً نهائياً لمشروع النهضة وأن هذا الأمر سيتبلور من خلال المناقشة مع كافة القوى السياسية.

وجاءت التصريحات خلال اجتماع للشاطر مع جبهة إنقاذ الثورة عقد في 14 أغسطس/آب الحالي، حيث أكد القيادي أن الإعلام يتعامل مع مشروع النهضة بشكل خاطئ، وكأن الإخوان لديهم البرنامج الواضح والمحدد والنهائي الذى سيتم تطبيقه، أو فرضه على المواطنين.

وخاض الشاطر حملة انتخابية من أجل الترشح للرئاسة بناء على "مشروع النهضة"، وعقب استبعاده من السباق الانتخابي، تبنى الدكتور محمد مرسي، مرشح الإخوان للرئاسة، المشروع.

وفي الوقت الذي أثار فيه تسريب فيديو الشاطر ضجة كبيرة بين مؤيد ومعارض للإخوان، نقلت صحف ومواقع إلكترونية مصرية أن قيادات الجماعة رفضت التعليق على فيديو الشاطر.

ونقل موقع إلكتروني عن القيادي بالإخوان، الدكتور بسام عودة، أحد المشاركين في برنامج النهضة، أن عرض البرنامج على مختلف التيارات السياسية للتشاور معهم خطوة جيدة.

وفي حديثه المثير للجدل، أضاف الشاطر أن الجماعة "ليس لديها تصور نهائي" عن مشروع النهضة، وأنه "مقترح مبدئي، وليس لدينا تصور نهائي، وسنعرضه على القوى السياسية"، وأن الإخوان أعدت المشروع باعتباره "مقترحاً مبدئياً سيتم عرضه على كل النخب والقوى السياسية للتشاور معهم حول آليات تطبيقه، ويمكن أن نتناقش مرتين أو ثلاث مرات حتى نصل لتوافق، وهناك مؤتمر لذلك ربما (يعقد) في سبتمبر/أيلول".

وشهدت مصر مظاهرات ضد جماعة الإخوان في 24 و25 أغسطس/آب للاحتجاج على سياسات الجماعة، وما وصوفوه بمحاولة "أخونة الدولة". ولم تنجح التظاهرات إلا في جذب المئات من الأشخاص، فيما ذكر مراقبون أن حجم المشاركة لا يعكس مدى المعارضة التي تلقاها جماعة الإخوان في الشارع.