.
.
.
.

وزير إماراتي يستنكر في تويتر هجوم القرضاوي على بلاده

قال إنه من المعيب تركه يستمر في إساءته إلى روابط وعلاقات في الخليج العربي

نشر في: آخر تحديث:

انتقد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، الهجوم الذي شنه الداعية الإسلامي المقيم في قطر يوسف القرضاوي على الإمارات.

وقال قرقاش في تعليق على صفحته على موقع تويتر إنه من المعيب ترك القرضاوي يستمر في إساءته للإمارات وإلى الروابط والعلاقات في الخليج العربي.

وكانت الانتقادات التي وجهها القرضاوي للإمارات بالوقوف ضد أي حكم إسلامي، أثارت أيضا حالة من الغضب والاستنكار في الأوساط الإماراتية على وسائل التواصل الاجتماعي.

واتهم مسؤولون وناشطون إماراتيون موقف القرضاوي بأنه تحريض على الفتنة بين أبناء الخليج، وإساءة إلى الروابط والعلاقات التي تجمع الدول الست.

من جهته علق الدكتور علي بن تميم، رئيس تحرير صحيفة 24 الإلكترونية في حديث لـ"العربية" بأن الدكتور يوسف القرضاوي انتقل بهذا التصريح من موقع رجل الدين والداعية إلى موقع المنظر الأيديولوجي، وهو معروف بخدمته للتنظيم الدولي للإخوان.

وأشار بن تميم إلى أن الإمارات دعمت مصر علانية، وفق القواعد والقوانين، والعلاقات التاريخية بين البلدين.

وقال بن تميم لسنا متفاجئين من كلام القرضاوي، ونطالب بتوضيح من الدولة التي سمحت للقرضاوي بعرض هذا الشيء عبر قنواتها ومنابرها.