.
.
.
.

طهران تغلق قاعدة همدان بوجه موسكو..وتتهمها "بالاستعراض"

نشر في: آخر تحديث:

قالت إيران اليوم الاثنين إن روسيا أوقفت استخدام قاعدة جوية إيرانية لشن ضربات في سوريا بعد أسبوع من إعلان موسكو انطلاق قاذفاتها من قاعدة في إيران لقصف أهداف داخل سوريا.

ونقلت وكالة تسنيم الإيرانية للأنباء عن المتحدث باسم الخارجية بهرام قاسمي قوله "ليس لروسيا قواعد في إيران ولا تتمركز هنا. قاموا بهذه (العملية) وانتهى الأمر في الوقت الحالي".

من جانبه، انتقد وزير الدفاع الإيراني حسين دهقان الاثنين روسيا لأنها كشفت عن استخدام قاعدة جوية في همدان لشن ضربات في سوريا ووصف ذلك بأنه فعل "استعراضي" وينم عن "عدم الاكتراث".

وتأتي الانتقادات التي وجهها الوزير الإيراني خلال مقابلة مع القناة الثانية في التلفزيون الإيراني بعد إعلان روسيا الأسبوع الماضي عن استخدام القاعدة في غرب إيران لضرب "فصائل مسلحة" في سوريا.

وقال دهقان "طبيعي أن يعنى الروس باستعراض كونهم قوة عظمى ودولة ذات نفوذ وأنهم فاعلون في القضايا الأمنية في المنطقة والعالم".

وأضاف "كان هناك نوع من الاستعراض وعدم الاكتراث في الإعلان عن هذا النبأ".

وقال دهقان "تعاونّا وسنواصل التعاون مع النظام السوري وروسيا" موضحا "قررت روسيا استخدام عدد أكبر من الطائرات وزيادة سرعتها ودقتها في العمليات. وبالتالي كانت بحاجة إلى إعادة تموين (طائراتها) في منطقة أقرب إلى العمليات. ولهذا استخدموا قاعدة نوجة (في همدان) ولكننا لم نعطهم بأي حال قاعدة عسكرية".