.
.
.
.

ميليشيا الحشد تجند مقاتلين من العراق للقتال في اليمن

نشر في: آخر تحديث:

كشفت صحيفة فاينانشيال تايمز الأميركية أن بعض عروض التجنيد، التي ينشرها الحشد الشعبي في العراق لجلب مقاتلين أجانب، للدفاع عن نظام الأسد في سوريا تمتد الآن إلى اليمن، حيث يوجد المتمردون الحوثيون الذين تربطهم علاقات بإيران ويقاتلون القوات الموالية للحكومة الشرعية.

كما نقلت الصحيفة عن سكان مدينة البصرة العراقية أن الدوافع الاقتصادية تجاوزت العوامل الأيديولوجية بالنسبة للمجندين العراقيين خاصة، حيث تجاوزت الرواتب أكثر من ألف وثلاثمئة دولار لمدة نحو خمسين يوماً في سوريا.