.
.
.
.

ميليشيات الحوثي تستهدف ميناء المخا وتعرقل وصول مساعدات

التحالف: الميليشيات بأفعالها الإجرامية تعيق وصول الأدوية والأغذية لليمنيين

نشر في: آخر تحديث:

في الوقت الذي يقوم فيه #التحالف_العربي بتطوير #ميناء #المخا ليكون بوابة للمساعدات الإنسانية إلى #اليمنيين خاصة في #تعز، استهدفت #ميليشيات_الحوثي الميناء بزورق مفخخ لم يخلف خسائر.

وأكدت قيادة التحالف أن تلك الممارسات الإجرامية تعيق وصول الأعمال الإغاثية والمساعدات الإنسانية التي تجري حالياً، وفي مقدمتها عمليات إيصال الأدوية الخاصة بعلاج الكوليرا للأراضي اليمنية.

وتواصل الميليشيات الانقلابية استهداف الموانئ اليمنية. هذه المرة ميناء المخا كان هدف ميليشيات الحوثي وصالح لعرقلة أعمال التطوير للميناء ليكون بوابة المساعدات الإنسانية، خاصة إلى تعز، وبديلاً مؤقتاً لميناء الحديدة الخاضع لسيطرة الميليشيات، والذي تعطلت فيه المساعدات الدولية.

الهجوم على الميناء بحسب ما ورد في بيان للتحالف جاء عن طريق "قارب مسير مفخخ بالمتفجرات". وأشار البيان إلى أنه اصطدم بالرصيف البحري بالقرب من مجموعة من السفن محدثا انفجارا لم يتسبب في أضرار بشرية أو حتى مادية كبيرة.

وأكد التحالف العربي في بيانه أن الميليشيات تواصل خرق الأعراف والقوانين الدولية، فإلى جانب تهديد أمن وسلامة الملاحة في هذه المنطقة الحيوية تعيق وصول المساعدات الإغاثية والإنسانية، التي تجري حالياً وفي مقدمتها عمليات إيصال الأدوية الخاصة بالكوليرا. ويرى مراقبون أن تكرار استهداف الميليشيات للموانئ اليمنية والسفن في مواجهة السواحل الغربية لليمن قد يعيد إلى الواجهة ضرورة استكمال تطهير الساحل الغربي والسيطرة على ميناء الحديدة الذي تتخذه الميليشيات مرتكزا لعملياتها في المنطقة.