.
.
.
.

العثور على مقبرتين جماعيتين في سجن بادوش شمال الموصل

نشر في: آخر تحديث:

تتضح #جرائم #داعش في #العراق يوماً بعد يوم، فقد عثرت القوات العراقية في #سجن_بادوش شمال #الموصل، أحد أكبر السجون في البلاد، على #مقبرتين جماعيتين تضمان #رفات نحو 500 شخص.

وبحسب ما أعلنت قيادة العمليات المشتركة، فغالبية الضحايا هم من #نزلاء السجن وبعض من منتسبي الأجهزة الأمنية، أعدموا على يد مسلحي التنظيم قبل ثلاث سنوات عندما احتل الموصل.

منظمة هيومن رايتس ووتش سبق أن نشرت تقريرا العام الماضي عن قيام مسلحي داعش بإعدام مئات المعتقلين في سجون شمال البلاد. ووفقا للمنظمة فالتنظيم قام بفصل السجناء حسب التصنيف العرقي والطائفي، ثم قاموا بإطلاق النار عليهم.

ومنذ تمدد تنظيم داعش، شهد العراق عمليات إعدام جماعية كثيرة راح ضحيتها الآلاف، أبرزها كان مجزرة سبايكر، عندما أعد التنظيم نحو 2000 متطوع في الجيش، وحفرة الخسفة التي لم تتمكن حتى الآن الفرق الطبية من الوصول إلى مكانها والكشف عن عدد الضحايا فيها.