.
.
.
.

بايدن يتعهد: سندعم مشروعاً لإصلاح النظام الانتخابي

مؤكداً حاجتهم إلى تشريعات قوية لحماية الانتخابات والديمقراطية بعد تهديدات غير مسبوقة، بايدن يقول إنه سيعمل على تحديث وتأمين انتخاباتنا المستقبلية

نشر في: آخر تحديث:

بعد إقرار مجلس النواب الأميركي مشروع قانون إصلاح الانتخابات، الخميس، أبدى الرئيس الأميركي جو بايدن دعمه لمساعي الديمقراطيين لتأمين وحماية الانتخابات المستقبلية، مشيراً إلى أن الديمقراطية في خطر غير مسبوق، وتحتاج لتشريعات قوية.

بايدن يدعم الإصلاح الانتخابي

فقد أعلن اليوم الخميس دعم مشروع قانون ترعاه رئيسة مجلس النواب، نانسي بيلوسي، لإصلاح النظام الانتخابي، مؤكداً الحاجة إلى تشريعات قوية لحماية الانتخابات والديمقراطية بعد تهديدات غير مسبوقة.

جانب من التصويت في الانتخابات الأميركية في نيفادا
جانب من التصويت في الانتخابات الأميركية في نيفادا


كما قال إنه سيعمل على تحديث وتأمين الانتخابات المستقبلية من أي تهديدات.


إقرار بمجلس النواب ومهمة صعبة بالشيوخ

بدوره، وافق مجلس النواب الذي يهيمن عليه الديمقراطيون على مشروع القانون، بتأييد 220 نائبا، واعتراض 210 نواب. وقالت بيلوسي في تغريدة: "وضع مؤسسونا التوقعات بأن حكومتنا ستعمل من أجل الشعب، وليس للمصالح الخاصة.. التلاعب في الدوائر الانتخابية مستمر، وقمع الناخبين، ويجب على الكونغرس إعادة السلطة إلى أيدي الناس من خلال تمرير قانون من أجل الشعب".

وسيحال مشروع القانون، الذي يحظى بتأييد بايدن إلى مجلس الشيوخ للتصويت عليه، لكن من المستبعد إقراره لأنه يتطلب موافقة الأعضاء الديمقراطيين الخمسين و10 من الجمهوريين.


"من أجل الشعب"

الجدير بالذكر أن هذا المشروع الذي أعده الديمقراطيون "من أجل الشعب" قدم لأول مرة في العام 2019، وواجه انتقادات كبيرة من الجمهوريين، وانتقده مايك بنس نائب الرئيس السابق دونالد ترمب بشدة.

مجلس النواب الأميركي
مجلس النواب الأميركي


ويسعى الديمقراطيون لتوسيع إمكانيات المشاركة في التصويت من خلال التصويت المبكر، وعبر البريد، وتدابير أخرى اعتمدت وتوسعت مع تفشي جائحة كورونا في البلاد، فيما يحارب الجمهوريون تلك المساعي، ويطالبون بإجراءات لفرض قيود على الانتخابات، إذ أشاروا إلى أن الهيئات التي سينقل مشروع القانون المقترح السلطة إليها، "لن تكون مسؤولة أمام المواطنين في ولاياتهم".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة