.
.
.
.

#الانتخابات_الكويتية .. معلومات عن الدوائر الانتخابية

نشر في: آخر تحديث:

( الدوائرُ الانتخابية ُفي الكويت مرت بثلاثِ تعديلات في عددِها وتوزيعِها الجغرافي، طوالَ عمرِ الحياة ِالبرلمانية الممتدِ لأكثرَ من خمسين عاما.

فمع انطلاقة الانتخابات عامَ ألف ٍوتسعِمئة و واحدٍ و ستين، كان عددُ الدوائر الانتخابية عشرَ دوائر ، تنتخب كلٌ منها عضوين.
استمر هذا العدد ُحتى عام ألف وتسعمئة و ثمانين، حيث أصدر الشيخ جابر الصباح أميرُ الكويت الأسبق مرسوماً بإعادة تحديد ِالدوائر الانتخابية إلى خمسٍ وعشرين دائرة ًانتخابية.
في صيف عام ألفين وستة أصدر أميرُ الكويت الحالي الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح مرسوماً بإعادة تحديد ِالدوائرِ الانتخابية لعضوية ِمجلس الامة إلى خمسِ دوائرَ انتخابية.

أين تقع هذه الدوائر؟ و ما هي أبرزُ مناطقها ؟

الدائرة الأولى كما نشاهد على الخريطة تقعُ جنوبَ شرق ِمدينةِ الكويت، أبرزُ مناطق ِهذه الدائرة بيان و مشرف و البدع وبنيد القار.
الدائرة الثانية تقع غربَ مدينة الكويت، أبرز ُمناطقِها ضاحية عبدالله السالم و المرقاب و الصليبيخات والقيروان.
أما الدائرة ُالثالثة الواقعة جنوبَ مدينة الكويت كما هو واضح على الخريطة، تضم مناطقَ عدة، على رأسها منطقة ُكيفان والجابرية وقرطبة .
رابع ُالدوائر ِالانتخابية في الكويت تقع جنوبَ غربِ مدينة الكويت، وتمتد على مساحة جغرافية واسعة مقارنةً بالدوائر الأخرى، أبرزُ مناطقِها الجهراء و الفروانية و جليب الشيوخ.
آخرُ الدوائر الانتخابية في الكويت وأكبرُها مساحةً، الدائرة ُالخامسة الممتدة أقصى الجنوب، أبرز ُالمناطق في هذه الدائرة هي الأحمدي والفحيحيل وأم الهيمان .

انتخاباتُ مجلس الأمة الكويتي ألفين وستة عشر، تأتي وسط َتوقعاتٍ من محللين أن تصل َنسبةُ الإقبالِ على صناديق الاقتراع إلى ستين في المئة من إجمالي الناخبين الكويتيين . )