.
.
.
.

أم مصطفى عبرت بأبنائها حقول الألغام والقناصة هربا من داعش

نشر في: آخر تحديث: