مباشر

الجندي أثناء التعامل مع المسيّرة الأوكرانية

شاهد مسيّرة تلقي على جندي روسي ما جعله يستسلم للقوات الأوكرانية

نشر في: آخر تحديث:

عثرت مسيّرة أوكرانية من دون طيار، على جندي روسي وجدته الثلاثاء الماضي الحي الوحيد في خندق بضواحي مدينة "باخموت" الواقعة في الشرق الأوكراني، فدب فيه الرعب ونظر إلى حيث كانت الطائرة تحلق فوقه، وتوسل لمن يتحكم بها عن بعد بأن يبقي عليه حيا مقابل أن يرفع الراية البيضاء ويستسلم.

دقائق مرت، وجاءته الموافقة على العرض، وبدلا من إطلاق المتحكم قذيفة عليه تمزقه إربا، ألقى إليه طردا يتضمن تعليمات عليه القيام بها، أهمها الخروج من الخندق إلى أرض مفتوحة، لترافقه المسيّرة إلى موقع أوكراني يحميه من قصف مدفعي روسي كان يستهدف المنطقة التي انسحب منها لواء مدرعات روسي.

ونفذ الجندي ما طلبه منه المتحكم بالمسيّرة التي صورت مراحل التعامل معه واستسلامه لحظة بلحظة، وجعلت مما صورت فيديو تعرضه "العربية.نت" أدناه، مع معلومات مترجمة عن قناة Київ tv التلفزيونية الأوكرانية، والتي نقلته بدورها عن موقع "فرقة الطائرات المقاتلة" بالقوات المسلحة الأوكرانية، وفيه نرى الجندي يعبر الخندق فوق جثث القتلى الروس.

ولم تذكر الفرقة أي معلومات شخصية عن الجندي المستسلم، بل ذكرت أنها بثت الفيديو في موقعها بعنون "باخموت: عمل خيري من القوات المسلحة الأوكرانية في 9 مايو" وملخصه أن قائد طائرة بدون طيار في اللواء الميكانيكي 92 التابع بأوكرانيا لفرقة الطائرات المقاتلة بدون طيار "رصد جنديا روسيا طلب عدم قصفه، فألقى فريقنا مذكرة له مع طلب الاستسلام واتباع التعاليم، فوافق برغم أن رفاقه كانوا يطلقون النار على ظهره" لقتله ومنعه من الاستسلام.

بعدها أصدر Mykhailo Fedorov نائب رئيس الوزراء الأوكراني، بيانا أكد فيه استسلام الجندي الروسي، وقال إن استسلامه "جاء في وقت حققت فيه أوكرانيا مكاسب بالجهة الجنوبية الغربية لباخموت"، وفق ما قرأت "العربية.نت" بموقع القناة الأوكرانية، علما أنها نشرت أمس فيديو عن انسحاب لواء مدرعات روسي من إحدى ضوحي المدينة، وتركه جثث 500 جندي روسي في ساحة المعركة، بحسب ما بثت الوكالات.

اقرأ أيضاً

قبل أن تذهب