أوباما ورومني يستعينان بزوجتيهما بانتخابات الرئاسة

أكثر من 28 ألف تغريدة لميشيل أوباما حول فستانها وطلاء أظافرها عقب إلقائها خطابا أمام الحزب

نشر في: آخر تحديث:
يستعين مرشحو الرئاسة والكونغرس في الولايات المتحدة الأمريكية بزوجاتهم من أجل النفاذ إلى قلوب الناخبات والناخبين، فعندما ألقت ميشيل أوباما زوجة الرئيس الحالي خطابها في مؤتمر الحزب الديمقراطي، تناقل المغردون على توتير أكثر من 28 ألف تغريدة في الدقيقة قبل أن تنهي الخطاب، حيث ركزت التغريدات على فستانها وطلاء أظافرها وحذائها وشعرها. متفوقة بذلك على خطابي المرشحين للرئاسة باراك أوباما ومنافسه ميت رومني.

وقد أطلقت ميشيل أوباما خلال إقامتها في البيت الأبيض أسماء مصممين مغمورين إلى عالم الشهرة، مثل جايسون وثاكون، بمجرد ارتداء ملابس من تصميمهما، كما كانت السيدة الأولى التي تكشف عن ذراعيها باستمرار.

وكان الفستان الذي ارتدته ميشيل عند إلقائها خطابها في المؤتمر الديمقراطي كان من تصميم ترايسي ريس، وهي أمريكية من أصول إفريقية، ما جعلها عملة نادرة في عالم الموضة العالمية.

كما أن أسعارها تعتبر متوسطة (400 دولار)، مقارنة بأسعار المصمم أوسكار دي لارونتا، الذي استعانت به آن رومني في عدد من المناسبات، الفرق بين ميشيل أوباما وآن رومني واضح في الأزياء كما هو في السياسة.

هذا.. وتمثل زوجة المرشح الجمهوري آن رومني الطبقة الثرية والفستان الأحمر الذي ارتدته في مؤتمر الحزب الجمهوري تبلغ كلفته ألفي دولار، والمفارقة الطريفة أن نفس الفستان الأحمر الذي ارتدته آن للمصمم أوسكار دي لا رينتا, ارتدته المغنية الأمريكية المشهورة بيونسي في حفل أقامته لجمع التبرعات لحملة أوباما.