عاجل

البث المباشر

أعضاء مجلس الأمن باستثناء أميركا: الجولان أرض سورية

أعرب أعضاء في مجلس الأمن باستثناء الولايات المتحدة، عن قلقهم من قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان المحتل.

واعتبر ممثلو الدول الأربعة عشر أن القرار الأميركي لن يغير وضع هضبة الجولان، باعتبارها أرضًا احتلتها إسرائيل عام 1967.

من جهته، قال المندوب الروسي في مجلس الأمن فلاديمير سافرونكوف إن القرار الأميركي يعد انتهاكا للقانون الدولي ولقرارات مجلس الأمن، معتبرا أنه يزعزع الأمن في المنطقة.

في حين اعتبر المندوب الأميركي رودني هنتر أن قرار ترمب لا يقوض ولاية قوة الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك بين سوريا وإسرائيل، مطالباً روسيا بالضغط على النظام السوري لسحب قواته من منطقة فك الاشتباك في هضبة الجولان المحتل.

إعلانات