الأزمة الليبية

البرلمان الليبي: مصر شكلت غرفة عمليات لمتابعة التطورات

نشر في: آخر تحديث:

أفادت مصادر خاصة لقناة "الحدث" أن رئيس مجلس النواب الليبي، عقيلة صالح، ثمن تفويض الجيش المصري للتدخل في ليبيا ومساندة الدولة الليبية.

وأضافت المصادر أن مصر ستحدد الوقت المناسب لتنفيذ ما يلزم لحفظ أمنها القومي، وحددت المجموعات الإرهابية التي في ليبيا وجنسيات العديد منهم.

كما أن مصر قد فتحت اتصالات مباشرة مع القيادة الليبية للتنسيق المشترك ودعم الجيش الليبي، وتم تشكيل غرفة عمليات مصرية لمتابعة تطورات الأزمة الليبية بشكل دقيق، وأن الساعات المقبلة ستشهد زيارات لمسؤولين ليبيين للتشاور واتخاذ الخطوات اللازمة.

وكان المجلس قد عرض على نوابه تقارير أمنية كشفت خطر التنظيمات الإرهابية على أمن مصر وضرورة التصدي لها، موضحة أن المقاتلين الذين حضروا إلى ليبيا من داعش والقاعدة والنصرة.

قال المتحدث باسم البرلمان المصري، صلاح حسب الله، لقناة "الحدث" إنه من حق مصر مواجهة تهديدات الجماعة الإرهابية التي زرعتها تركيا في ليبيا، مضيفاً أن حماية مقدرات الدولة الليبية هو حماية للأمن القومي المصري.

وقد وافق البرلمان المصري بإجماع أعضائه الحاضرين على تفويض الرئيس عبدالفتاح السيسي والقوات المسلحة بتنفيذ مهام قتالية خارج الحدود لحماية الأمن القومي.

هذه التطورات تأتي في أعقاب تأكيد القاهرة رفضها لتقسيم ليبيا لمنطقتين وإرسال المرتزقة الأجانب لحدود سرت وإقامة قواعد عسكرية في ليبيا.