روسيا: نظام عالمي جديد على أنقاض هيمنة الغرب

نشر في: آخر تحديث:

نظام ما بعد الغرب، هو الاسم الذي أطلقه وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف على النظام العالمي الجديد الذي طالب بقيامه في العالم على انقاض الهيمنة الغربية، وذلك خلال مؤتمر الأمن في ميونخ.
هذه الدعوة تأتي في إطار مخاوف غير مسبوقة من محاولات روسية مفترضة للتأثير على الديموقراطيات الغربية
ومن نفس المؤتمر، ولطمأنة الحلفاء الاوروبيين، أكد نائب الرئيس الأميركي مايك بنس على ان إدارة الرئيس دونالد ترمب مستعدة لمحاسبة روسيا على حد قوله، رغم أنها تبحث عن أرضية مشتركة معها.
واكد بنس على ثبات التزام واشنطن مع حلفائها في الحلف الأطلسي مذكرا بالقيم المشتركة التي تتقاسمها واشنطن مع شركاءها الأوروبيين وهي الحرية والديموقراطية والعدل وحكم القانون. ترمب كان قد آثار في السابق القلق بقوله ان المنظومة الأطلسية قد عفا عليها الزمن
لكن تطمينات بنس قد لاتكون كافية بالنسبة للأوروبيين، وقد أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل على أن استقرار الحلف ألاطلسي هو في مصلحة واشنطن