عاجل

البث المباشر

لبناني زود ثوار كولومبيا بسلاح مسروق من العراق

المصدر: واشنطن - فرانس برس
حكمت محكمة فدرالية في نيويورك، الخميس، على لبناني بالسجن 12 عاماً بتهمة تقديم دعم مادي لمتمردي منظمة "فارك" في كولومبيا المصنفة إرهابية في الولايات المتحدة، لقاء طن من الكوكايين، حسب ما أعلنت وزارة العدل الأمريكية.

وأفاد بيان صادر عن الوزارة، أنه تمت إدانة جمال يوسف البالغ من العمر 54 عاماً والمولود في لبنان بتسليح مقاتلي القوات المسلحة الثورية في كولومبيا (فارك)، أقدم حركات التمرد في أمريكا اللاتينية.

وقال المدعي العام بريت بهارارا، إن يوسف كان "مستعدا وراغبا وقادرا على التزويد بترسانة أسلحة ومتفجرات لأشخاص كان على علم بأنهم ينتمون لمنظمة إرهابية كانت تركز جهدها على قتل أمريكيين".

ومن يوليو 2008 إلى يوليو 2009، وافق يوسف ومعه أشخاص آخرون على تقديم أسلحة ومتفجرات لأشخاص ظن أنهم ممثلين عن فارك، لكنهم في الحقيقة مخبرون لدى الحكومة الأمريكية.

وقد قام بتزويدهم ببنادق هجومية "ام 16" و"ار 15" ورشاشات "ام 60" ومتفجرات "سي 4" وقنابل يدوية، إضافة إلى معدات عسكرية أخرى تمت سرقتها من الجيش الأمريكي في العراق، بحسب هذا المرصد.

وتم اعتقال يوسف عام 2009 في هندوراس قبل نقله إلى نيويورك، حيث تجرى محاكمته.

وتولى التحقيق خصوصا مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بى اي) والوكالة الفدرالية حول الكحول والتبغ والأسلحة التي تمكن عملاء لها من الإيقاع بالمشتبه به، ووزارة العدل الأمريكية والإنتربول بالتعاون مع قوات الأمن في هندوراس وكولومبيا.

إعلانات