عاجل

البث المباشر

الرئيس اللبناني يبحث إمكانية تشكيل حكومة جديدة

المصدر: بيروت – فرانس برس
بدأ الرئيس اللبناني ميشال سليمان مشاورات مع أبرز القادة السياسيين في البلاد للبحث في احتمال تشكيل حكومة جديدة بعد الأزمة التي تلت اغتيال رئيس فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي، اللواء وسام الحسن التي حملت المعارضة مسؤوليته للحكومة مطالبة باستقالتها.



وقال مصدر في رئاسة الجمهورية لوكالة "فرانس برس" اليوم الأربعاء إن سليمان "يطرح خلال مشاوراته مع الشخصيات السياسية عقد جلسة حوار وطني للتفاهم على شكل حكومة جديدة تخرج لبنان من المأزق الحالي. عندها تقدم الحكومة استقالتها ويتم تشكيل حكومة جديدة".



ويلتقي رئيس الجمهورية ظهر اليوم النائب محمد رعد ممثل حزب الله الذي لم يعلق حتى الآن على الدعوات لاستقالة الحكومة.

والتقى سليمان أمس الثلاثاء برئيس الحكومة السابق والقيادي في تيار المستقبل فؤاد السنيورة الذي أبلغه أن حزبه الذي يترأسه سعد الحريري، سيقاطع جلسة الحوار هذه، وأنه لن يشارك في أي حوار ما لم تستقل الحكومة الحالية برئاسة نجيب ميقاتي.



كذلك أعلن رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع، أبرز القيادات المسيحية في المعارضة، أن حزبه لن يشارك في الحوار، مشددا على ضرورة استقالة الحكومة.

يذكر أن المعارضة بدأت أيضا اعتبارا من أمس الثلاثاء مقاطعة جلسات البرلمان التي تحضرها الحكومة واي عمل حكومي.

رفض غربي لفراغ حكومي

ومن جهتها أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أمس الثلاثاء دعمها للاتصالات التي يقوم بها سليمان "لتشكيل حكومة جديدة"، مشددة في الوقت نفسه على أن واشنطن لا تريد حصول "فراغ سياسي" في لبنان.

وأوضح المصدر في الرئاسة أن سليمان تبلغ خلال الأيام الماضية "رسالة واضحة من الأوروبيين والأمريكيين مفادها أن الغرب ضد أي فراغ في لبنان، لأن هناك خشية من تداعيات أكبر للأزمة السورية على لبنان في حال الفراغ الحكومي".

وأضاف المصدر: "قالوا لنا اتفقوا على حكومة، ونحن ندعمها. نحن مع استمرار عمل المؤسسات".

إعلانات