عاجل

البث المباشر

شبهة فساد توقف صفقة سلاح للعراق بـ 42 مليار دولار

المصدر: بغداد - وكالات
قال متحدث باسم رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي اليوم، السبت إن العراق ألغى صفقة أسلحة قيمتها 4.2 مليار دولار مع روسيا للاشتباه في شبه فساد، لكنه أكد أن بغداد تعتزم إعادة التفاوض بشأنها.

وقال علي الموسوي المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء، إن حاجة العراق للسلاح مازالت قائمة ولذلك سيتم التفاوض على إبرام عقود جديدة. وصرح بأن العراق اتخذ هذا القرار كخطوة احترازية بسبب وجود شبهات فساد.

وهذه الصفقة كانت ستجعل روسيا ثاني أكبر ممول للسلاح للعراق بعد الولايات المتحدة التي باعت لبغداد أسلحة قيمتها مليارات الدولارات منها طائرات مقاتلة اف 16 ودبابات منذ الغزو الأمريكي للعراق عام 2003.

ولا يملك العراق سلاحا جويا حقيقيا منذ سقوط الرئيس الراحل صدام حسين وهو بحاجة ماسة للطائرات للدفاع عن حدوده ومجاله الجوي.

ومن جهة أخرى أفادت صحيفة "فيدوموستي" الروسية في وقت سابق من العام الجاري، بأن الاتفاقات الروسية تشمل 30 طائرة هليكوبتر قتالية من طراز ام.اي-28 ان.إي و42 قاذفة صواريخ متنقلة.

وكانت روسيا أعلنت خلال زيارة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في التاسع من أكتوبر/تشرين الأول، أنها وقعت مع العراق عقود تسلح بقيمة تفوق 4,2 مليار دولار.

إعلانات