لافروف يجب أن لا تؤثر سوريا على علاقتنا بالخليج

وزير الخارجية الروسي عقد مباحثات في الرياض مع نظرائه في دول مجلس التعاون

نشر في: آخر تحديث:
عقد وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف مباحثات في الرياض مع نظرائه في دول مجلس التعاون الخليجي طغى عليها ملف الأزمة في سوريا والغارات الإسرائيلية على غزة.

وشدد لافروف على أنه "لا يجوز أن تؤثر الأزمة السورية على العلاقة بين روسيا ودول الخليج".

وقال إن "ربط حل الأزمة برحيل الأسد معناه أن سفك الدماء سيستمر"، مؤكداً أن روسيا لا تدافع عن نظام الأسد بل عن الشعب السوري.

وأكد أنه يجب أن تسعى الأطراف الخارجية للعمل على وقف العنف في سوريا، معتبراً أنه ليست هناك حاجة لقرار أممي جديد في هذا الشأن وأن ما تضمنه إعلان جنيف يكفي.

وفي السياق نفسه، عبّر لافروف عن قلقه الشديد من التصعيد الجاري في غزة، مؤكداً على ضرورة وقف كافة الأعمال العسكرية فوراً.

وتأتي لقاءات لافروف في الرياض في إطار الاجتماع المشترك الثاني للحوار الاستراتيجي بين مجلس التعاون وروسيا.

وكان الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني، قد أشار إلى أن اللقاء سيبحث إمكانية انتقال سياسي سريع للسلطة في سوريا في ظل إصرار النظام السوري على استخدام آلته العسكرية.