مقتل 15 شخصاً بسلسلة هجمات في مناطق عراقية متفرقة

أصيب ما لا يقل عن 80 آخرين بجروح 39 منهم في مدينة كركوك

نشر في: آخر تحديث:
قتل 15 شخصاً على الأقل وأصيب ما لا يقل عن 80 آخرين بجروح، الأربعاء، في سلسلة هجمات بينها انفجار خمس سيارات مفخخة في متفرقة من العراق، حسب ما أفادت مصادر أمنية وطبية.

وقال مصدر في شرطة كركوك (240 كلم شمال بغداد): "قتل تسعة أشخاص وأصيب 39 آخرون بجروح في سلسلة انفجارات في كركوك".

وأوضح أن "انفجار سيارة مفخخة أعقبه عبوة ناسفة عند مقر للحزب الديمقراطي الكردستاني حوالى الثامنة والنصف (05,30 تغ) في حي الفيلق، في شمال المدينة، أدى الى مقتل خمسة وجرح 27 آخرين".

وأضاف "قتل أربعة أشخاص وجرح خمسة آخرون في انفجار سيارة مفخخة استهدف دورية للجيش العراقي في قضاء الحويجة" الى الغرب من كركوك.

وفي هجوم آخر، قال المصدر إن "سبعة من عمال التنظيف أصيبوا بجروح جراء انفجار سيارة مفخخة في جنوب مدينة كركوك".

وأكد مدير الصحة في محافظة كركوك صديق عمر رسول "تلقي خمسة قتلى و34 جريحاً في مستشفى كركوك"، كما أكد مصدر في مستشفى الحويجة تلقي اربعة قتلى وخمسة جرحى.

وفي الحلة (100 كلم جنوب بغداد) قال ضابط برتبة ملازم اول في الشرطة إن "خمسة أشخاص قتلوا وأصيب حوالى 35 آخرين بينهم ثلاثة أطفال وامرأتان بجروح في انفجار سيارة مفخخة".

وأضاف أن "الانفجار وقع حوالى الثامنة والربع (05,15 تغ) عند سوق شعبي في ناحية المدحتية (30 كلم جنوب الحلة)".

وأكدت مصادر طبية في مستشفى الحلة الجراحي ومستشفى الهاشمية القريب من المتحدتية، تلقي جثث خمسة أشخاص ومعالجة 35 آخرين أصيبوا في الانفجار.

وفي بغداد، قال مصدر في وزارة الداخلية إن "شخصاً قتل وأصيب سبعة آخرون بجروح في انفجار سيارة مفخخة مركونة استهدف موكب اللواء قاسم نوري، المسؤول عن حماية المنشأت في أمانة بغداد".

وأضاف أن الانفجار وقع حوالى السابعة والنصف (04,30 تغ) عند ساحة الفردوس في وسط بغداد، وأكد مصدر طبي في مستشفى ابن النفيس تلقي جثة شخص ومعالجة ستة أصيبوا في الانفجار.