النجيفي يبادر لنزع فتيل الأزمة بين بغداد وأربيل

اتفق مع رئيس كردستان على العودة إلى الإدارة الأمنية المشتركة للمناطق المتنازع عليها

نشر في: آخر تحديث:
التقى رئيس مجلس النواب العراقي، أسامة النجيفي، رئيس إقليم كردستان مسعود برزاني في مبادرة تهدف إلى تقريب وجهات النظر في ظل ازدياد حدة التوتر بين حكومتي بغداد وإقليم كردستان.

وخلال اللقاء الذي حضره النجيفي بتكليف من رؤساء الكتل السياسية في البرلمان، تم البحث في آخر تطورات الأوضاع الداخلية.

ونقل النجيفي إلى برزاني رغبة رئيس الوزراء المالكي بتهدئة الوضع ونزع فتيل الأزمة والعودة إلى اتفاق عام 2009 حول مسؤولية إدارة الأمن بصورة مشتركة في المناطق المتنازع عليها.

وأكدت مصادر أن رئيس الإقليم كان متجاوباً في قبول التهدئة ومعالجة الأمور بشكل دستوري وفتح باب التفاوض بين القيادات العسكرية في مناطق التماس.

كما وافق برزاني على العودة إلى اتفاقية 2009 التي تقضي بتشكيل نقاط تفتيش مشتركة بين البشمركة والجيش، على أن تكون إدارة هذه المراكز والنقاط تحت إشراف الحكومة الاتحادية.