إيران تبدأ تدريبات عسكرية بحرية في مضيق هرمز

قائد البحرية الإيرانية: المناورات تهدف لإظهار القدرات العسكرية للقوات المسلحة

نشر في: آخر تحديث:
قالت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية إن إيران بدأت، اليوم الجمعة، تدريبات بحرية تستغرق ستة أيام في مضيق هرمز، وهي المناورات التي تهدف إلى استعراض القدرات العسكرية الإيرانية في هذا الممر الحيوي لشحن النفط والغاز.

ونقلت الوكالة عن حبيب الله سياري قائد القوات البحرية الإيرانية قوله، إن تدريبات "ولاية 91" ستجري بدءاً من اليوم حتى الأربعاء في منطقة مساحتها نحو مليون كيلومتر مربع في مضيق هرمز وخليج عمان ومناطق شمالية من المحيط الهندي.

وأضاف سياري، أن الهدف من هذه المناورات هو إظهار "القدرات العسكرية للقوات المسلحة" في الدفاع عن الحدود الإيرانية، فضلاً عن أنها تبعث برسالة سلام وصداقة للدول المجاورة.

وتكررت تصريحات مسؤولين إيرانيين بأن طهران ستغلق المضيق - الذي يمر به 40% من حجم صادرات النفط العالمية المحمولة بحراً - إذا تعرضت لهجوم عسكري بسبب برنامجها النووي المثير للجدل.

وأجرت إيران تدريبات مماثلة استمرت عشرة أيام في ديسمبر/كانون الأول الماضي وأرسلت غواصة ومدمرة إلى منطقة الخليج قبل أربعة أشهر في الوقت الذي كانت تجري فيه الولايات المتحدة والقوات البحرية لدول حليفة تدريبات في المنطقة ذاتها للتدريب على سبل إبقاء ممرات الشحن مفتوحة.

ونقل عن سياري قوله يوم الثلاثاء الماضي إن التدريبات الجديدة ستختبر الأنظمة الصاروخية بالبحرية والسفن القتالية والغواصات وأساليب القيام بدوريات ومهام استطلاعية. ويهدف الوجود البحري الغربي المكثف في الخليج إلى ردع أي محاولة لإغلاقه.