عاجل

البث المباشر

وفاة الأخ غير الشقيق لصدام حسين قبل تنفيذ حكم إعدامه

المصدر: العربية.نت

أعلنت وزارة العدل العراقية عن وفاة رئيس المخابرات العراقية الأسبق، سبعاوي إبراهيم الحسن، الأخ غير الشقيق للرئيس العراقي السابق صدام حسين، صباح الاثنين، في أحد مستشفيات العاصمة بغداد بعد تدهور حالته الصحية نتيجة مرض السرطان الذي يعاني منه منذ سنوات.

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة، وسام الفريجي، في بيان رسمي "توفي المُدان سبعاوي إبراهيم في أحد مستشفيات العاصمة في تمام الساعة الخامسة من فجر اليوم الاثنين، بعد تحويله من قبل إدارة السجن لتراجع حالته الصحية، وحدد التقرير الطبي الصادر عن المستشفى أن سبب الوفاة جاء نتيجة لإصابته بمرض السرطان، علماً أنه كان مصاباً بهذا المرض منذ تسلمه من الجانب الأميركي".

وأوضح الفريجي في بيان رسمي أن سبعاوي كان قد صدر بحقه حكم بالإعدام من المحكمة الجنائية العليا لإدانته بقضايا قتل وجرائم ضد الشعب العراقي، مشيراً إلى أن الجهات الطبية المختصة ستقوم بتسليم جثته إلى ذويه بعد إتمام الإجراءات القانونية.

يُذكر أن سبعاوي إبراهيم هو الأخ غير الشقيق لصدام حسين وعمل كرئيس لجهاز المخابرات العامة العراقية إبان حرب عام 1991. كما تقلّد منصب رئيس مديرية الأمن العام من (1991 – 1996)، وعمل بعد ذلك مستشاراً لصدام حسين، وتم الإعلان عن اعتقاله رسمياً في 27 فبراير/شباط 2005 وكان ترتيبه 36 من الـ(55) المطلوبين.

وأشار بيان العدل العراقية إلى أن سبعاوي كان يشتبه بضلوعه في التفجيرات والأعمال الإرهابية التي وقعت بعد سقوط النظام المُباد، وتم عرض مكافأة يبلغ قدرها مليون دولار لمن يُدلي بمعلومات تؤدي إلى اعتقاله أو إحضاره ميتاً، وتم تسليمه للسلطات العراقية مع بدء انسحاب القوات الأميركية من البلاد.

إعلانات