مقتل ما لا يقل عن 32 شخصاً في هجمات في العراق

سلسلة هجمات وتفجيرات بالسيارات المفخخة تحول يوميات العراقيين إلى كاوبس

نشر في: آخر تحديث:

قالت الشرطة ومصادر طبية إن سلسلة هجمات وقعت في شتى أنحاء العراق، الثلاثاء، وأدت إلى مقتل ما لا يقل عن 32 شخصاً.

وقالت الشرطة إن أعنف هجوم وقع في مدينة الفلوجة ذات الأغلبية السنية في غرب العراق، حيث هاجم ثلاثة انتحاريين مركزاً للشرطة، الأمر الذي أدى إلى مقتل ثمانية أشخاص على الأقل.

وأدى انفجار سيارتين مفخختين في شارع السعدون وسط بغداد إلى مقتل ٤ وجرح ١٢. وأفاد مراسل العربية بأن هذين الانفجارين يأتيان بعد انفجار سيارة مفخخة استهدفت مرآباً للسيارات في منطقة بغداد الجديدة جنوب شرق بغداد، وأدت إلى مقتل مدني وإصابة اثنين آخرين بجروح.

وفي الزعفرانية، جنوب بغداد، قال ضابط برتبة عقيد في الشرطة "قتل شخص على الأقل وأصيب ما لا يقل عن سبعة أخرين بجروح في انفجار سيارة مفخخة مركونة".

وفي حي العامل، غرب بغداد، قتل ثلاثة أشخاص وأصيب 11 آخرون بجروح في انفجار سيارة مفخخة مركونة، وفقاً للمصدر.

كما قتل شخصان على الأقل وأصيب عشرة بجروح في انفجار سيارة مركونة في حي الإعلام، في غرب بغداد، وفقاً للمصدر نفسه.

وفي حي البتاويين وسط بغداد، قتل شخصان وأصيب ثمانية بجروح في انفجار سيارة مفخخة مركونة، وفقاً لمصدر في وزارة الداخلية.

وفي منطقة الصدر، ذات الغالبية الشيعية، شرق بغداد، قتل أربعة أشخاص على الأقل وأصيب 15 آخرون بجروح في انفجار سيارة مفخخة، وفقاً للمصدر.