السعودية تطالب إسرائيل بتنفيذ قرارات الأمم المتحدة

أكدت على ضرورة توقفها عن اتخاذ إجراءات جنائية ضد الفلسطينيين

نشر في: آخر تحديث:

طالبت السعودية بالضغط على إسرائيل للتنفيذ الفوري لكل القرارات الصادرة عن الأمم المتحدة خاصة القرارات الصادرة عن مجلس حقوق الإنسان واعتماد تدابير عملية لضمان واحترام الحقوق الأساسية للاجئين الفلسطينيين والمشردين داخليا بالعودة إلي ديارهم وتعويضهم عن الخسائر والأضرار التي تعرضوا لها على مر السنين.

وشدد مندوب السعودية مشعل العتيبي في كلمة السعودية التي ألقيت مساء أمس أمام مجلس حقوق الإنسان خلال جلسة المراجعة الدورية الشاملة لأوضاع حقوق الإنسان على ضرورة توقف إسرائيل عن اتخاذ إجراءات جنائية ضد الأطفال الفلسطينيين في المحاكم العسكرية وضمان عدم احتجاز الأطفال، وإدراج مبدأ حظر التمييز، والمساواة في القوانين الأساسية التي تميز ضد الأطفال غير اليهود.

كما شددت السعودية في كلمتها على ضرورة اتخاذ تدابير فورية لحظر السياسات والممارسات التي تؤثر على السكان الفلسطينيين المقيمين في الأراضي المحتلة، وحظر ممارسات وسياسات الفصل العنصري التي تؤثر على الفلسطينيين في دولة فلسطين المحتلة بما فيها القدس الشرقية من خلال الاستمرار في بناء المستوطنات.

وأكدت على أهمية تقديم تقرير عن حالة حقوق الإنسان بالأراضي الفلسطينية المحتلة منذ أن تولت إسرائيل المسؤولية بوصفها القوة القائمة بالاحتلال. كما طالبت بتوجيه دعوة دائمة لجميع المكلفين بالإجراءات الخاصة بمجلس حقوق الإنسان لتحقيق الأهداف المتعلقة بحقوق الإنسان التي وضعها المجلس في قراراته، وكذلك إلزام إسرائيل كقوة احتلال بدخول المقرر الخاص المعني بحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة إلى تلك الأراضي.

وشددت المملكة على ضمان تمتع جميع الفلسطينيين بحقوقهم الثقافية والاجتماعية والدينية على النحو الوارد في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والسماح لهم بالوصول إلى أماكن العبادة وفقا لاتفاقية جنيف الرابعة، وضمان حرية حركة الأشخاص والبضائع داخل دولة فلسطين المحتلة ومع العالم الخارجي.