عاجل

البث المباشر

الرئيس اليمني: لن أتساهل حيال أي متاجرة بقضية الجنوب

قال إن دعاة التجزئة يبحثون عن سراب واهم ومصالح شخصية ولا يهمهم أمر الوطن

المصدر: صنعاء - رويترز

حذر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، السبت، من أنه لن يتساهل حيال أي متاجرة بالقضية الجنوبية، وذلك بعد انسحاب مجموعة من الحراك الجنوبي من مؤتمر الحوار الوطني.

وقال هادي في كلمة بمناسبة ذكرى انسحاب بريطانيا من جنوب اليمن، إن دعاة التجزئة تارة باسم حق تقرير المصير وتارة تحت شعار إعادة دولة الجنوب، إنما يبحثون عن سراب واهم، ومصالح ذاتية وشخصية وليس عن مصالح عامة ووطنية.

وأدلى الرئيس اليمني بهذه التصريحات بعد يومين من انسحاب زعيم انفصالي يمني جنوبي وأنصاره من مؤتمر الحوار الوطني الذي يهدف إلى وضع دستور جديد لليمن الذي يواجه أيضا تمردا في الشمال وهجمات من تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

وأعطى هادي اليمنيين الجنوبيين عددا متساويا من المقاعد في مؤتمر الحوار الوطني، واعتذرت حكومة هادي رسميا عن الحرب الأهلية عام 1994 ووافقت على عودة الموظفين الحكوميين وضباط الجيش المفصولين لوظائفهم القديمة، كما أنشأت صندوقا لتعويض المفصولين.

هذا ودعت مجموعات من الحراك الجنوبي إلى التجمع اليوم السبت في عدن لدعم مطالبها الانفصالية.

إعلانات

الأكثر قراءة