أميركا تتنصت على مواقع الهواتف المحمولة عالمياً

وثائق سنودن تؤكد جمع 5 مليارات تسجيل يومياً عبر كوابل دولية

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية، نقلاً عن مصادر من بينها وثائق حصل عليها إدوارد سنودن، الموظف السابق بوكالة الأمن القومي الأميركية، أن الوكالة تجمع حوالي 5 مليارات تسجيل يومياً بشأن مواقع الهواتف المحمولة عالمياً، بما في ذلك مواقع هواتف بعض الأميركيين، بحسب تقرير إخباري، الخميس.

وأضافت الصحيفة، الأربعاء، أنه وفقاً لوثائق شديدة السرية ومقابلات مع مسؤولين بالمخابرات، فإن تلك التسجيلات تغذي قاعدة بيانات لتخزين معلومات عن مواقع "ما لا يقل عن مئات الملايين من أجهزة الهواتف".

وقال تقرير الصحيفة إن وكالة الأمن القومي لا تستهدف عن عمد بيانات عن مواقع لأميركيين، لكنها تحصل على قدر كبير من المعلومات عن أماكن الهواتف المحمولة المحلية "بطريق المصادفة".

وأبلغ أحد المديرين الصحيفة أن وكالة الأمن القومي حصلت على "كميات وافرة" من بيانات المواقع عن طريق التنصت على الكوابل التي تربط شبكات الهاتف المحمول عالمياً، والتي تخدم هواتف محمولة أميركية وأيضاً هواتف أجنبية.

وامتنع مسؤولون بالمخابرات الأميركية عن التعقيب على تقرير الصحيفة.

ونسب التقرير إلى مسؤولين قولهم إن برامج جمع وتحليل بيانات المواقع قانونية وتهدف فقط لجمع معلومات عن أهداف أجنبية.

وتخضع برامج وكالات المخابرات الأميركية الواسعة لجمع بيانات الاتصالات الهاتفية والإنترنت للتدقيق، منذ أن بدأ سنودن تسريب معلومات في يونيو، تُظهر أن عمليات المراقبة كانت أكثر اتساعاً بكثير مما كان يعتقد معظم الأميركيين.