14 قتيلا بينهم أطفال خلال تدافع داخل مسجد في الصين

خلال مراسم تأبين أحد المراجع الدينية في منطقة نينغشيا شمال البلاد

نشر في: آخر تحديث:

قتل 14 شخصا، بينهم عدد من الأطفال، خلال تدافع داخل مسجد في منطقة نينغشيا شمال الصين، وفق ما أفادت وسائل الإعلام الصينية الرسمية اليوم الاثنين.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة، نقلا عن السلطات المحلية، أن التدافع الذي أوقع أيضا 10 جرحى حصل ظهر الأحد خلال مراسم تأبين أحد المرجعيات الدينية في المنطقة. وتم نقل الجرحى، وأربعة منهم في حال حرجة، إلى المستشفى للمعالجة.

وأظهرت صورة منشورة على موقع إخباري جثث ستة أشخاص ملقاة على الأرض في قاعة غير محددة. ومن بين هؤلاء ثلاثة أطفال على الأقل يرتدون ملابس بألوان زاهية.

وأظهرت صور أخرى تم التقاطها بعيد حادثة التدافع نشرت على الإنترنت حشودا متجمعة خارج مسجد مطلي بالأخضر ويرتدي الرجال منهم زيا إسلاميا تقليديا.

وبحسب شهود عيان فإن التدافع حصل خلال توزيع طعام لمناسبة مراسم التأبين. وتقوم السلطات بالتحقيق حاليا لمعرفة سبب التدافع في مسجد مدينة شيجي الواقعة على بعد 280 كلم جنوب يينشوان عاصمة الإقليم.

وتضم منطقة نينغشيا صينيين من قومية هوي المسلمة والتي تختلف عن قومية الاويغور في منطقة شينجيانغ.