عاجل

البث المباشر

الصين قلقة من امتلاك اليابان مادة تنتج قنبلة نووية

المصدر: بكين – رويترز

قالت الصين يوم الاثنين إنها "قلقة للغاية" من تقرير أفاد بأن اليابان قاومت إعادة أكثر من 300 كيلوغرام من البلوتونيوم إلى الولايات المتحدة معظمه من الدرجة المستخدمة في صنع أسلحة في أحدث نزاع بين البلدين الجارين في آسيا.

وقالت وكالة أنباء كيودو اليابانية إن واشنطن ضغطت على اليابان لإعادة المادة النووية، التي يمكن أن تستخدم في صنع ما يصل إلى 50 قنبلة نووية. وأضافت الوكالة أن اليابان قاومت لكنها أذعنت لمطالب الولايات المتحدة.

وقال مسؤول بوزارة التعليم اليابانية إن اليابان كانت قد اشترت هذه المادة لاستخدامها في الأبحاث في الستينيات، ومن المرجح أن تتوصل الحكومتان إلى اتفاق رسمي بشأن إعادتها في قمة الأمن النووي التي ستعقد في لاهاي في مارس.

وتخوض الصين نزاعاً إقليمياً مريراً مع اليابان وحذرت من أن اليابان تحاول إعادة التسلح.

وقالت هوا تشون ينغ، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية في إفادة صحافية، "تعتقد الصين أن اليابان بصفتها دولة موقعة على معاهدة حظر الانتشار النووي يتعين عليها أن تحترم بصرامة التزاماتها الدولية، بشأن الأمان النووي وحظر الانتشار."

وأضافت "على مدى زمن طويل لم تعد اليابان المواد النووية التي تقوم بتخزينها إلى البلد المعني، الأمر الذي سبب قلقاً في المجتمع الدولي. والصين بالطبع تشعر بقلق بالغ."

وليس لدى اليابان أسلحة نووية، مثل الصين وموقف الحكومة هو أنها لن تحصل على هذه الأسلحة. وكانت اليابان الضحية الوحيدة في العالم لهجومين بالأسلحة النووية في المراحل الأخيرة من الحرب العالمية الثانية.

وتدهورت العلاقات بين بكين وطوكيو، بسبب نزاع بشأن سلسلة من الجزر غير المأهولة في بحر الصين الشرقي، وتتعقب سفن من البلدين سفن الطرف الآخر حول هذه الجزر الصغيرة، مما أثار مخاوف من وقوع اشتباك.

إعلانات