مقتل 11 شخصاً بينهم عسكريون في مواجهات جنوب اليمن

نشر في: آخر تحديث:

قتل 5 عسكريين و3 مسلحين من مجموعة انفصالية جنوبية، إضافة إلى ثلاثة مدنيين، في مواجهات شهدتها الضالع جنوب اليمن، اليوم الثلاثاء، بحسب ما أفادت مصادر عسكرية وجنوبية.

وقال مصدر عسكري إن مسلحين نصبوا كميناً بالقرب من مقر الإدارة المحلية، وهاجموا موكباً للجيش بالصواريخ المضادة للدروع، ما أسفر عن مقتل 5 عسكريين، بينهم ضابط، وإصابة ثمانية آخرين.

وأكد ناشط جنوبي أن 3 عناصر من المقاومة الجنوبية قتلوا في تبادل لإطلاق النار مع الجيش، إضافة إلى مقتل 3 مدنيين.

وذكر الناشط أن 20 مدنياً أصيبوا بجروح في هذه المواجهات، وأن المسلحين الجنوبيين أحرقوا مدرعة للجيش وقاموا بأسر 15 عسكرياً.

يذكر أن فصيل المقاومة الجنوبية ظهر منذ نهاية يناير وهو يتبنى هجمات ضد الجيش ويطالب بانفصال الجنوب عن الشمال، فيما يستمر الحراك الجنوبي بغالبية فصائله بالمطالبة بالانفصال وإنما من خلال الخيار السلمي.

وتشهد الضالع توتراً كبيراً منذ مقتل 19 شخصاً بنيران الجيش في خيمة عزاء نهاية العام الماضي، وتعد الضالع من أبرز معاقل الحراك الجنوبي المطالب بالانفصال.