عاجل

البث المباشر

المالكي يهدد بتجاوز البرلمان وإقرار الموازنة

المصدر: دبي - قناة العربية

لا تزال الأوضاع في محافظة الأنبار العراقية تخطف الأضواء، حيث تتواصل العمليات العسكرية ضد المسلحين في الرمادي ويسود الغموض مدينة الفلوجة.

ولعل هذا التوتر الأمني أعاد إلى السطح الخلافات الجديدة القديمة بين رئيس الوزراء العراقي، نوري المالكي ورئيس البرلمان، أسامة النجيفي. حيث اتهم المالكي النجيفي بتعطيل المؤسسة التشريعية، وفي خلفية الأزمة أيضا الخلاف بشأن مصادقة البرلمان على الميزانية وحاجة المالكي الملحة لصرف أموال لمواجهة الأزمات المشتعلة في البلاد.

ما دفع المالكي بالتهديد بتجاوز البرلمان وصرف الموازنات، بينما اتهم البرلمان الحكومة بالتلكؤ، مؤكداً أن الموازنة وصلت إليه منذ ثلاثة أيام فقط.

وفي هذا السياق، دخل رئيس المجلس الإسلامي الأعلى عمار الحكيم على الخط، وحذر من الالتفاف على البرلمان وتبرير تأخر إقرار الموازنة أو صرفها بمعزل عنه عبر طرق غير قانونية.

أما على صعيد التطورات في محافظة الأنبار، فإن المبادرة السياسية ما زالت سارية المفعول، والأوضاع في مدينة الفلوجة تشهد هدوء حذراً وعودة لبعض العائلات النازحة.

في المقابل، يشهد جنوب الرمادي عمليات عسكرية متواصلة ضد مسلحي داعش، وتتعرض الأحياء الجنوبية في الرمادي لقصف مدفعي كثيف من قبل قوات المالكي على مواقع مسلحي داعش المحاصرين، والمتحصنين في منازل فارغة في حي الضباط وحي الحوز، وسط أنباء عن تفخيخ عدد كبير من المنازل الفارغة من قبل المسلحين وزرع عبوات ناسفة في مداخل الشوارع لتلك الأحياء.

إعلانات

الأكثر قراءة