10 قتلى بمواجهات جديدة في طالبان الباكستانية

نشر في: آخر تحديث:

أسفرت مواجهات جديدة بين فصائل متناحرة في طالبان الباكستانية، في المناطق القبلية شمال غرب البلاد، عن عشرة قتلى، الجمعة، بحسب ما أفادت مصادر أمنية وفي صفوف المتمردين.

وبذلك، ترتفع إلى 56 حصيلة قتلى المعارك التي اندلعت هذا الأسبوع بين أنصار القيادي خان سيد ساجنا ومؤيدي حكيم الله محسود، زعيم طالبان الباكستانية الذي قتل في غارة لطائرة أميركية من دون طيار في نوفمبر.

وكان خان سيد ساجنا، المتحدر من قبيلة محسود، مرشحا لزعامة طالبان الباكستانية بعد مقتل حكيم الله، وذلك قبل أن يتولى الملا فضل الله قيادتها.

والجمعة، أسفرت المواجهات عن عشرة قتلى في وادي شوال بين وزيرستان الشمالية والجنوبية، وفق ما أفاد مصدر أمني باكستاني، الأمر الذي أكده متمردو طالبان.

من جهة أخرى، قتل شير امان الله، أحد قادة شبكة حقاني، أحد فروع طالبان الأفغانية مع شخصين آخرين بانفجار قنبلة محلية الصنع لدى مرور سيارتهم في داتا خيل بوزيرستان الشمالية، وفق مصادر أمنية ولدى المتمردين.

ويعتبر أمان الله قريبا من الملا سانغين، وهو طالباني أفغاني كان مدرجا على القائمة السوداء للإرهابيين لدى الولايات المتحدة والأمم المتحدة، وقتل بغارة لطائرة من دون طيار في سبتمبر الماضي.