الولايات المتحدة تجلي بعض موظفي قنصليتها في أربيل

نشر في: آخر تحديث:

أجلت الولايات المتحدة قسماً من طاقم قنصليتها في مدينة أربيل الكردية في العراق في وقت يشن فيه مقاتلو داعش هجوماً، حسب ما أعلنت وزارة الخارجية الأميركية.

ويأتي الإعلان عن إجلاء قسم من أعضاء الطاقم في القنصلية العامة في أربيل في البيان الأخير لوزارة الخارجية، الذي يحذر الأميركيين الراغبين في السفر إلى العراق.

ولم يعلن البيان أي تفاصيل كما لم يوضح عدد الأشخاص المعنيين ولا مناصبهم.

وأشار البيان إلى أن عملية الإجلاء لا تتعلق إلا بعدد محدود من أفراد الطاقم وقد نقلوا إلى القنصلية العامة في البصرة (جنوب العراق) وإلى وحدة دعم العراق في عمان بالأردن.

كما تم مطلع الشهر نقل عدد من أفراد طاقم السفارة الأميركية في بغداد إلى البصرة وعمان.