عاجل

البث المباشر

لبنان: لم يعد هناك من مبرر لنزوح السوريين إلى بلادنا

المصدر: العربية.نت

ترأس رئيس الحكومة اللبنانية، تمام سلام، الاجتماع الدوري للجنة الوزارية المكلفة بمتابعة ملف اللاجئين السوريين والتي تضم وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، ووزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، ووزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس ووزير العمل سجعان قزي.

بعد الاجتماع، قال الوزير درباس: "اجتمعت اللجنة في ظل التطورات التي يشهدها لبنان وفي ظل التهديدات التي تعرض لها النازحون السوريون في أكثر من منطقة.

وقد تداول المجتمعون في ثلاث مسائل رئيسية: المسألة الأولى أنه لم يعد هناك من داع للنزوح لأن المناطق التي يجري فيها القتال لم تعد فيها عائلات سورية ومواطنون مدنيون فهذه المناطق قد أخليت تماماً في موجات هجرة متعددة وقسم كبير منهم قد أصبح في لبنان".

وأضاف: "الأمر الثاني هو أن القتال الذي يحدث في المناطق البعيدة عن الحدود اللبنانية وهي الأقرب الى دول أخرى لا يمكن للبنان أن يتحمل نزوحها إلى هنا، ولهذا فإن هذه اللجنة، وتأكيداً لقرارات سابقة لمجلس الوزراء، أكدت على ضرورة التدقيق في مسألة النزوح لأنه لم يعد هناك من داع لهذا النزوح ولا بد من التدقيق في المسائل الإنسانية وكل من يذهب الى سوريا من النازحين يفقد صفته كنازح وسنكون متشددين في ذلك".

وتابع: "الأمر الثالث هو البحث في إقامة مراكز إيواء نموذجية في المناطق الفاصلة بين الحدودين والتي هي تابعة للدولة اللبنانية".

وختم بالقول: "لقد تم بحث هذه الأمور، وجرى التأكيد على أنه لا بد من التنسيق بين الأمن العام ووزارة الداخلية ووزارة الشؤون الاجتماعية والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين، وأن تكون هناك مراكز مشتركة على الحدود للتدقيق في طلبات النزوح، علماً بأن هذه الطلبات لم يعد لها من مبرر ولكننا مستعدون لبحث كل قضية على حدة وذلك كاستثناء عن القاعدة".

إعلانات