كيري: استراتيجية مواجهة "داعش" ما زالت تتشكل

نشر في: آخر تحديث:

أوضح وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، أن "استراتيجية مواجهة (داعش) مازالت تتشكل بينما يتشكل التحالف، والدول تعلن عما هي مستعدة لفعله".

وكشف كيري، في تصريحات لشبكة "سي. بي. إس." أذيعت اليوم الأحد، أن "بعض الدول عرضت إرسال قوات برية ولكننا لا نفكر بذلك في الوقت الراهن".

وأضاف كيري: "هناك قوات على الأرض لا تنتمي إلينا.. المعارضة السورية موجودة ميدانيا ومن المؤسف أن تكون قاتلت تنظيم داعش بمفردها في السنتين الماضيتين"، لافتا الى أن تسليح وتدريب هذه المعارضة السورية هما جزء مهم من استراتيجية الرئيس أوباما للقضاء على تنظيم "داعش".

وأكد كيري، في المقابلة التي سجلت في مصر مساء أمس السبت، أنه "متشجع للغاية" من تعهدات دول من داخل الشرق الأوسط وخارجه بإرسال معونات عسكرية في مواجهة "داعش".

ويقوم كيري بجولة في الشرق الأوسط لمحاولة ضمان الحصول على دعم للخطة.

وحصل يوم الخميس على تأييد "لحملة عسكرية منسقة" من 10 دول عربية هي دول الخليج الست، بالإضافة لمصر والعراق والأردن ولبنان.

وفي سياق متصل، أكد كيري مجددا أنه لن يكون هناك تنسيق مع دمشق حول ضربات جوية أميركية محتملة ضد "داعش" في سوريا، قائلاً: "لن ننسق مع سوريا. سنعمل بالتأكيد على تفادي التداخلات، والتأكد من أنهم (السوريون) لن يقوموا بأي عمل سيندمون عليه أكثر".

واستخدم كيري عبارة "عدم التصادم"، التي تصف باللغة العسكرية إجراءات التنسيق لتفادي خطر التصادم في الجو مثلا أو وقوع إصابات بنيران صديقة.