زعيم بوكوحرام: أنا حي أرزق وأقيم خلافة إسلامية

نشر في: آخر تحديث:

أعلن زعيم تنظيم بوكو حرام الإسلامي المتطرف، أبو بكر شيكاو، في تسجيل فيديو حصلت عليه وكالة "فرانس برس"، اليوم الخميس "أنه على قيد الحياة ولن يموت إلا عندما تعود روحه إلى بارئها، نافياً بذلك إعلان وفاته من قبل الجيش النيجيري".

وأكد شيكاو أنه يدير دولة "خلافة إسلامية" في المدن الخاضعة لسيطرته وتطبق فيها العقوبات حسب الشريعة.

وكان الجيش النيجيري قد أكد الأسبوع الماضي أن شيكاو قتل، وأن الرجل الذي كان يقدم نفسه على أنه هو شيكاو في أشرطة الفيديو التي تنشرها الجماعة الإسلامية، قد قتل أيضاً أثناء مواجهات مع جنود في شمال شرق نيجيريا. وقد شككت الولايات المتحدة وعدد من الخبراء بهذا الخبر.

ويظهر شريط الفيديو، الذي بثه التنظيم اليوم الخميس، شيكاو واقفاً امام ثلاث سيارات "بيك-آب" يحيط به أربعة رجال مسلحين وملثمين، ويتكلم باللغتين العربية والحوسة (الأكثر رواجاً في شمال نيجيريا). كما يظهر الفيديو عملية جلد رجل متهم بالزنى حتى الموت، وقطع يد رجل متهم بالسرقة، وتطبيق عقوبة مئة جلدة ضد شاب وشابة متهمين بالزنى.

وكان قد أعلن مقتل شيكاو عام 2009 ثم عام 2013 من قبل أجهزة أمنية محلية في الجيش النيجيري والشرطة. وقد نفت بوكو حرام الخبر في كل مرة ودعمت نفيها بأشرطة فيديو.