عاجل

البث المباشر

18 عاملاً عالقون في منجم غمرته المياه في تركيا

المصدر: أنقرة- فرانس برس

أعلنت السلطات التركية أن حادثاً وقع في منجم للفحم في جنوب البلاد الثلاثاء نجم عنه غمر قعر المنجم بالمياه مما أدى إلى احتجاز 18 عاملاً داخله، مشيرة إلى أن فرق الإغاثة تعمل على مدار الساعة في سباق مع الوقت لإنقاذهم.

وقال وزير الطاقة التركي تانير يلديز الذي وصل مساء الثلاثاء، إلى مكان الحادث في مدينة ارمينيك (500 كلم جنوب أنقرة) إن "الوقت يلعب ضدنا".

وأضاف في تصريح للصحافيين إن "مستوى المياه آخذ في الارتفاع بمعدل متر كل ساعتين"، مؤكداً أن 18 عاملا لا يزالون في عداد المفقودين في قاع المنجم.

ويأتي هذا الحادث بعد خمسة أشهر على أسوأ كارثة منجمية شهدتها تركيا في تاريخها حين قتل 301 شخص.

ولاحقاً أوضح الوزير أن فرق الإنقاذ بدأت بإفراغ قاع المنجم من المياه بواسطة ثلاث مضخات.

وقال "علينا أن نفرغ هذه المياه بأسرع وقت ولكننا لا نعرف كم من الوقت سيستغرق ذلك. هناك ما بين 10 و11 ألف طن من المياه (في قاع المنجم) وقدرتنا على التفريغ هي ما بين 180 و200 طن في الساعة".

واستنادا إلى التحقيقات الأولية أعلنت السلطات أن 34 عاملا كانوا في قاع المنجم لحظة وقوع الحادث نجح نصفهم تقريبا في الخروج، مشيرة إلى أن عمق المنجم يزيد عن 300 متر.

وأكد يلديز وزميله وزير النقل لطفي إيلفان أن أسباب الحادث لا تزال مجهولة.

غير أن مراد كوكا، محافظ كارامان حيث تقع ارمينيك، استبعد فرضية الانفجار التي تحدثت عنها في البدء فرق الإغاثة.

وكان أحد العمال الذين نجحوا في الخروج من المنجم المنكوب حمل مسؤولية ما حصل إلى تراخي شركة "هاس سيكيرلير" الخاصة المستثمرة للمنجم في تطبيق إجراءات السلامة، مؤكداً بحسب ما نقلت عنه وكالة أنباء الأناضول التي لم تكشف اسمه أنها "المرة الثالثة التي يغمر فيها المنجم بالمياه".

وأعلنت الهيئة الحكومة المسؤولة عن الحالات الطارئة أنها أرسلت أكثر من 250 شخصا الى مكان الحادث لتنسيق عمليات فرق الإنقاذ التي تحاول إفراغ المنجم من المياه.

إعلانات