عاجل

البث المباشر

"ذباح داعش" يتوعد بالعودة إلى بريطانيا لقتل "الكفار"

المصدر: العربية.نت

بعد غياب تام عن الأنظار دام أكثر من 7 أشهر، ظهر محمد اموازي عضو تنظيم داعش والمعروف باسم الجهادي جون وهو "ذباح داعش" الشهير، من جديد ليهدد بالعودة وارتكاب المزيد من فظائع قطع الرؤوس في بريطانيا، وذلك خلال مقطع فيديو نشرته صحيفة "ديلي ميل".

الفيديو الذي بلغت مدته دقيقة و17 ثانية تم تصويره قبل شهرين قرب مدينة دير الزور جنوب شرق سوريا، وفق الصحيفة البريطانية، وظهر فيه جون غير ملثم للمرة الأولى قائلاً "سأستمر في قطع الرؤوس.. سأعود إلى بلادي مع زعيم الخلافة من أجل قتل الكفار".

وظهر أيضا في الفيديو الذي يعتقد أنه صور بكاميرا هاتف محمول اثنان من الملثمين خلف جون يبدو وكأنهما حارسيه الشخصيين.

وكان الجهادي جون قد اختفى من مقاطع الفيديو الدعائية التي بثها التنظيم خلال الأشهر الماضية، بعد واقعة ذبح المصور الصحافي الياباني كينجي جوتو في نهاية شهر يناير الماضي.

وقد نقل المقطع بحسب التقرير في سرية تامة عضو في الجيش السوري الحر إلى شخص يدعى أبو راشد من مدينة حلب السورية والذي مرره بدوره لوحدة مكافحة الإرهاب في بلغاريا.

وبمطابقة صور اموازي مع المقطع الجديد أكد الخبراء وجود تشابه كبير يشير إلى أن الشخص الموجود بالفيديو الحديث هو الجهادي جون، رغم أن التقديرات في الدول الغربية تشير إلى أن جون في الأشهر الأخيرة قد فر إلى ليبيا أو أنه يختبئ في سوريا لأن تنظيم داعش يريد قتله.

الجهادي جون بريطاني يبلغ من العمر27 عاماً، ولد في الكويت وهاجر مع أسرته إلى بريطانيا عندما كان في السادسة.

نشأ في بريطانيا وانضم في السنوات الأخيرة إلى صفوف تنظيم داعش، حيث أصبح قاطع رؤوس شهيرا بين أعضاء التنظيم.

ويعتبر جون أحد أهم المطلوبين أمنياً حول العالم خاصة بعد ذبحه الأسير الأميركي جيمس فولي في سوريا العام الماضي، حيث رصدت أميركا مكافأة قدرها 6 ملايين جنيه إسترليني لمن يعثر عليه أو يبلغ عن مكانه.

إعلانات