الصومال.. تحطم طائرة شحن في منطقة نفوذ متمردي "الشباب"

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مصدر حكومي، الخميس، أن طائرة شحن تقل طاقماً يضم نحو عشرة أشخاص، تحطمت في الصومال في منطقة يسيطر عليها المتشددون في حركة "الشباب" بمحيط العاصمة الصومالية مقديشو.

ووقع الحادث، الأربعاء، في بلدة عمر بيري التي تبعد حوالي 45 كلم جنوب مقديشو.

وقال محمد حسين المسؤول في الحكومة: "لدينا تأكيد بأن طائرة تحطمت على أرض تسيطر عليها حركة الشباب في إقليم شبيلي السفلي".

وأضاف: "نفترض أن حطام الطائرة وأي ناج محتمل هم بين أيدي عناصر حركة الشباب المتشددين".

ولم ترد أي تفاصيل عن طبيعة البضائع التي كانت تنقلها الطائرة، ولم يعرف أيضا سبب الحادث.

وطرد المتمردون المتشددون منذ منتصف 2011 من مقديشو ثم من معاقلهم الرئيسية في وسط مقديشو وجنوبها، لكنهم ما زالوا يسيطرون على مناطق ريفية واسعة يشنون منها عملياتهم وهجماتهم الانتحارية حتى في العاصمة الصومالية في بعض الأحيان، مستهدفين رموز الحكومة الصومالية الهشة أو القوة العسكرية للاتحاد الإفريقي في الصومال (اميصوم) التي تضم 22 ألف رجل وتدعم الحكومة.