عاجل

البث المباشر

باكستان وافغانستان تتفقان على حوار حول #طالبان

المصدر: كابول - فرانس برس

اعلنت باكستان وافغانستان يوم الاحد انهما ستعقدان اجتماعا مع الصين والولايات المتحدة مطلع يناير المقبل لاستئناف محادثات السلام بين حركة طالبان الافغانية وسلطات كابول.

وعقد رئيس اركان الجيش الباكستاني رحيل شريف يوم الاحد محادثات في كابول مع الرئيس اشرف غني ورئيس الحكومة عبدالله عبدالله اتفقوا خلالها على عقد "لقاء رباعي خلال الاسبوع الاول من يناير" لوضع خارطة طريق، بحسب ما اعلن المتحدث باسم الجيش الباكستاني عاصم بجوا.

واعلنت الرئاسة الافغانية في بيان ان ممثلين للدول الاربع سيشاركون في هذا الاجتماع الذي لم يعلن بعد مكانه.

وحتى مساء الاحد لم يكن قد صدر بعد اي تعليق لحركة طالبان الافغانية على هذا الاعلان.

وتعتبر كابول انه لا بد من مشاركة فاعلة لباكستان لانجاح الجهود المبذولة لانهاء التمرد المسلح لحركة طالبان الاقغانية المتواصل منذ عام 2001.

واستقبلت باكستان الصيف الماضي على اراضيها محادثات بين الحكومة الافغانية وحركة طالبان تحت اشراف الصين والولايات المتحدة. وكان من المفترض عقد جولة ثانية من هذه المحادثات الا انها علقت بعد اعلان وفاة الملا عمر مؤسس حركة طالبان.

وبعد ان سجل بعض التقارب في العلاقة مع باكستان العام الماضي مع بدء ولاية الرئيس غني، عاد الاخير واتهم باكستان الصيف الماضي بانها تقف وراء سلسلة اعتداءات دامية حصلت في كابول.

الا ان غني شارك مطلع الشهر الحالي في قمة اقليمية في اسلام آباد والتقى هناك رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف واعرب له عن استعداده لاستئناف الحوار مع طالبان.

ووسع مقاتلو حركة طالبان مواجهاتهم مع السلطات الافغانية الى القسم الاكبر من البلاد منذ الربيع الماضي، وتمكنوا من السيطرة على مدينة قندوز الكبيرة في شمال البلاد طيلة ثلاثة ايام في نهاية سبتمبر الماضي.

ويعتبر مراقبون ان حركة طالبان تصعد هجماتها لتكون في موقع قوة لدى بدء اي مفاوضات محتملة مع حكومة كابول.

إعلانات

الأكثر قراءة