عاجل

البث المباشر

36 قتيلا في انفجارين داخل منجم للفحم في شمال روسيا

المصدر: موسكو - رويترز

قتل 36 شخصا في انفجارين خلال أيام بسبب الغاز داخل منجم للفحم في شمال روسيا، بينهم 26 عاملا كانوا في عداد المفقودين بانفجار أول الخميس.

وهذا الحادث الذي وقع في منجم سيفيرنايا قرب فوركوتا على بعد 100 كلم إلى شمال الدائرة القطبية، هو الأكثر دموية في روسيا خلال السنوات الأخيرة.

وقتل أربعة أشخاص، الخميس، في انفجار أول للغاز، وأعلن عن 26 شخصا في عداد المفقودين. والأحد أدى انفجار جديد لغاز الميثان إلى مقتل ستة أشخاص آخرين، معظمعم من رجال الإنقاذ.

وقالت المتحدثة باسم شركة فوركوتاوغول المشغلة لمنجم سيفيرنايا لوكالة فرانس برس "بحسب الاستشارة الفنية للخبراء، فإن الأشخاص الـ26 الذين كانوا في المنجم (لحظة وقوع الانفجار) لم يكن أمامهم فرصة للبقاء على قيد الحياة".

وحوصر العمال يوم الخميس بعد تسريب مفاجئ لغاز الميثان، ما تسببت في انفجارين وانهيار أجزاء من منجم سفرنايا في منطقة فوركوتا.

وأمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بفتح تحقيق فيما حدث في المنجم الذي تشغله شركة فوركوتاوجول التابعة لشركة سيفرستال.

وقال وزير الطوارئ الروسي فلاديمير بوتشكوف في تصريحات تلفزيونية بعد أن زار المنجم "لم تسمح الظروف في الجزء المتضرر من المنجم بنجاة أحد".

وأضاف "كانت درجات الحرارة مرتفعة، ولم يكن هناك أكسجين في المنطقة التي حوصر فيها العمال تحت الأرض".

وذكرت وزارة الطوارئ في صفحتها الالكترونية أن عمليات الإنقاذ تحت الأرض توقفت بعد أن وقع انفجار ثالث في وقت مبكر اليوم الأحد وقتل 6 أشخاص.

وأكدت متحدثة باسم سيفرستال لرويترز مقتل 6 أشخاص في انفجار اليوم وبينهم 5 من عمال الإنقاذ. وكانت قد أعلنت وفاة 4 أشخاص يوم وقوع الحادث، وبذلك يصل عدد قتلى الحادث إلى 36 قتيلا.

إعلانات