بروكسل.. مقتل شخص على صلة بهجمات باريس

نشر في: آخر تحديث:

قُتل شخص يعتقد أن له صلة بالمتطرفين مساء الثلاثاء، في بروكسل خلال عملية للشرطة البلجيكية والفرنسية ضمن إطار التحقيقات في اعتداءات باريس، وفقا لما ذكرته وسائل إعلام نقلا عن النيابة العامة الفدرالية.

وكتبت قناة "في تي ام" الفلمنكية الخاصة في تغريدة على تويتر: "تعلن النيابة العامة الفدرالية أن مسلحا قتل بالرصاص"، وأكدت وسائل إعلام بلجيكية هذه المعلومات.

وفي وقت سابق، أكدت النيابة في بلجيكا إصابة 4 شرطيين خلال حملة أمنية واسعة في بروكسل لمطلوبين على صلة باعتداءات باريس.

ووقع هذا خلال محاصرة تقوم بها الشرطة البلجيكية لمطلوبين على صلة بهجمات باريس التي وقعت في 13 نوفمبر الماضي، موقعة أكثر من 130 قتيلاً.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤول قوله إن إطلاق النار وقع في منطقة فورست.

وتسعى الشرطة البلجيكية إلى اعتقال الضالعين في هجمات باريس، التي تبناها تنظيم داعش.

وقال المتحدث باسم الادعاء العام، إيريك فاندر سيت، إن "الشرطة تعرضت لإطلاق نار خلال المداهمة الثلاثاء". وأضاف أن المداهمة "لها علاقة بالتحقيق في هجمات باريس".

وتقوم الشرطة حاليا بعملية تفتيش واسعة في المنطقة، بحثا عن اثنين على الأقل من المشتبه فيهم.

من جانبه قال برنار كازنوف وزير الداخلية الفرنسي إن الشرطة الفرنسية تشارك في العملية مع نظريتها البلجيكية في بروكسل لتعقب مسلح أصاب ضباطا في مداهمة مرتبطة بهجمات باريس.